باتريوس يزور اسرائيل لتخفيف التوتر الحاصل حول الملف الإيراني

باتريوس يزور اسرائيل لتخفيف التوتر الحاصل حول الملف الإيراني

ذكر الموقع الاخباري الاسرائيلي "والا" ان ديفيد بترايوس رئيس جهاز المخابرات الاميركية المركزية "سي أي ايي" وصل اليوم الى تركيا، ومن المتوقع وصوله الى اسرائيل في محاولة لتهدئة االتوترات بين البلدين .

يذكر ان الفترة الاخيرة شهدت تفوهات حادة رفعت من درجة التوترات بين اسرائيل وامريكا حول طرق معالجة الملف النووي الايراني .

وكانت تصريحات قائد هيئة الاركان الامريكية المشتركة الجنرال مارتين ديمبسي بأن الولايات المتحدة لن تنْجر وراء اسرائيل في ضرب ايران ، وان اسرائيل لن تستطيع العمل لوحدها ضد ايران قد ساهمت في زيادة التوتر بين البلدين .
وكانت الولايات المتحدة قد بعثت برسالة سرية لإيران تفيد أن الولايات المتحدة لن تؤيد قيام إسرائيل بتوجيه ضربة عسكرية ضد أهداف إيرانية ولن تنضم لهذا الهجوم.


وأفادت صحيفة "يديعوت احرونوت" التي ابرزت النبأ اليوم الأثنين ان مسؤولين رفيعي المستوى في الإدارة الأمريكية وجهوا هذه الرسالة لإيران من خلال دولتين أوربيتين تشكلان قناة اتصال بين إيران والولايات المتحدة خلال الأزمات بين البلدين. وأعلن هؤلاء أن الولايات المتحدة لا تعتزم الانجرار وراء إسرائيل إذا قررت الأخيرة توجيه ضربة عسكرية لإيران، وأنها تتوقع في المقابل ألا تقوم إيران بضرب واستهداف أهداف ومواقع إستراتيجية أمريكية في منطقة الخليج العربي (الفارسي بحسب "يديعوت أحرونوت")، بما في ذلك حاملات الطائرات الأمريكية المنتشرة في المنطقة.


وقالت الصحيفة إن هذه الرسالة السرية مع ما سبقها من تصريحات مسؤولين أمريكيين، وعلى رأسهم رئيس الأركان الأمريكي الجنرال مارتن ديمبسي، من أن الولايات المتحدة غير معنية بالتورط في عملية إسرائيلية ضد أهداف إيرانية، تعكس عمق الخلاف ومدى تدهور العلاقات بين حكومة نتنياهو وإدارة أوباما.


ونقلت الصحيفة عن جهات سياسية إسرائيلية تعقيبها على ذلك بقولها إن إدارة أوباما قررت تحذير متخذي القرارات في إسرائيل من النتائج الهدامة لهجوم إسرائيلي دون تنسيق مع الولايات المتحدة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018