ليبرمان: إسرائيل لن تغير حرفا واحدا في اتفاقية السلام مع مصر

ليبرمان: إسرائيل لن تغير حرفا واحدا في اتفاقية السلام مع مصر


قال وزير الخارجية الإسرائيلي، صباح اليوم في مقابلة مع الإذاعة الإسرائيلية، إن الحكومة الإسرائيلية لن تقبل بأي تعديل على اتفاقية السلام مع مصر.
وقال ليبرمان إن إسرائيل لن تقبل بتعديل الاتفاقية المصرية الإسرائيلية، ولن تتنازل عن أي حرف من نصوص الاتفاقية، معتبرا أن العلة في ما يحدث في سيناء لا تكمن في عدد القوات والجنود المصريين الذين يسمح لهم بالانتشار في شبه جزيرة سيناء، بل في عزم ونية الحكومة المصرية وجنودها في محاربة الإرهاب وفرض الأمن في شبه الجزيرة المصرية.


وفي سياق متصل نقلت الإذاعة أن عددا من وزراء الحكومة الإسرائيلية تطرقوا اليوم خلال جلسة الحكومة الأسبوعية إلى تصريحات الرئيس المصري محمد مرسي بإعادة فتح الاتفاقية من جديد معربين عن رفضهم للمطلب المصري.


فقد عقب الوزير عوزي لنداو على المطلب المصري بقوله إن علينا أن نفحص حقيقة نوايا من يطلب إعادة فتح الاتفاقية مع مصر. في المقابل قال وزير المالية يوفال شطاينتس إن السلام مع مصر مهم للغاية ويخدم مصالح الطرفين وأنه لا مجال لإعادة فتح هذه الاتفاقيات. 
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018