نتنياهو يخير شركاءه في الإئتلاف بين دعم الميزانية أو انتخابات مبكرة

نتنياهو يخير شركاءه في الإئتلاف بين دعم الميزانية أو انتخابات مبكرة


أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو شركاءه في الائتلاف الحاكم بأنه سيدعو إلى انتخابات مبكرة اذا لم يدعموا ميزانية "معقولة" يتعين عليه ان يقدمها بحلول نهاية العام.


وقال نتنياهو انه سيبدأ اجتماعات مع شركائه في الائتلاف بعد عودته من نيويورك يوم الأحد. والاخفاق في اقرار الميزانية بحلول 31 من ديسمبر كانون الأول سيقتضي تقديم موعد الانتخابات البرلمانية المقررة حاليا في اكتوبر تشرين الأول 2013.


وصرح نتنياهو في حديث للقناة الأولى بالتلفزيون الإسرائيلي سجل معه في نيويورك يوم الجمعة وبث في إسرائيل مساء أمس "يؤسفني القول بان الامر يتوقف على كل (عضو بالائتلاف)."


وكان نتنياهو قد توجه إلى الولايات المتحدة حيث ألقى كلمة امام الجميعة العامة للامم المتحدة يوم الخميس تركزت على البرنامج النووي الإيراني.


وقال نتنياهو "احتاج إلى ميزانية معقولة وأقول لشركائي في الائتلاف..إذا كنتم ستوافقونني تماما ولا تتظاهرون بالتأييد فحسب ... فحينئذ ستكون هناك ميزانية معقولة ولكن اذا لم يكن الأمر كذلك فسنضطر للدعوة لإجراء انتخابات. آمل ان يؤيدوا (الخيار) المعقول."


ويتعرض نتنياهو لضغوط من البنك المركزي الإسرائيلي للحفاظ على المصداقية المالية في وقت يشهد فيه الاقتصاد حالة من البطء مع تراجع عائدات الضرائب.


ويضم ائتلافه اليميني خمسة شركاء يحتلون 66 مقعدا من مقاعد البرلمان (الكنيست) البالغ عددها 120 مقعدا. ويحجم بعض الشركاء ومنهم احزاب دينية متطرفة عن الموافقة على خفض الميزانية وأولويات الانفاق.


وقبل اسبوعين دعا محافظ البنك المركزي ستانلي فيشر ائتلاف نتنياهو إلى تقديم الميزانية للتصديق عليها بحلول

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018