الكرمل: العثور على رفات جندي اختفت آثاره منذ 7 سنوات

الكرمل: العثور على رفات جندي اختفت آثاره منذ 7 سنوات

سمح اليوم، الخميس، بنشر نبأ العثور على رفات الجندي الإسرائيلي مجدي حلبي الذي اختفت آثاره منذ العام 2007.

وجاء أنه تم اليوم التأكد من أن الجثة التي عثر عليها بالقرب من عسفيا في الكرمل، قبل أسبوعين من قبل أحد عمال ما يسمى بـ"الكيرن كيييمت"، هي جثة الجندي حلبي.

تجدر الإشارة إلى أن الجندي حلبي كان في سن 19 عاما عندما اختفت آثاره قبل 7 سنوات. وشوهد للمرة الأخيرة في طريقه إلى القاعدة العسكرية جنوب حيفا.

كما تجدر الإشارة إلى أنه في نيسان/ أبريل من العام الحالي أشارت تقارير إلى أنه تم التوصل إلى اتفاق بين "الدولة" وبين سجينين، مقابل تحديد مكان جثة حلبي. وتم التوصل إلى اتفاق مع عاموس ناحوم الذي أدين بجريمة قتل وحكم عليه بالسجن المؤبد. وأبلغ ناحوم جهات قضائية وأمنية معطيات أولية أشارت إلى أنه يستطيع تحديد مكان دفن الجندي حلبي.

من جهته قال والد الجندي، نظمي حلبي، إن هذه المعلومات ليست مؤكدة، وأن السجينين يكترثان لمصلحتهما فقط، وأن الجندي مجدي لا يزال على قيد الحياة بالنسبة له.

وكانت قضية اختفاء مجدي حلبي قد أشغلت الجيش مدة طويلة، ولم يكن هناك أي طرف خيط أو أي اتجاه للتحقيق. وكان حلبي قد شوهد للمرة الأخيرة على محطة في دالية الكرمل في 25 أيار/ مايو من العام 2005، وكان يرتدي ثيابا مدنية . وفي السادس من حزيران/ يونيو أعلن عنه كـ"مفقود".

ولم تشر التقارير الإسرائيلية إلى أية تفاصيل بشأن ظروف وفاة الجندي.

يذكر أن شقيقه أدهم حلبي كان قد لقي مصرعه في حادث طرق وقع في دالية الكرمل في العام الماضي.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018