باراك: إيران حولت اليورانيوم المخصب للاستخدامات السلمية قبل 8 أشهر

باراك: إيران حولت اليورانيوم المخصب للاستخدامات السلمية قبل 8 أشهر
أحد قضبان الوقود النووي

نقل موقع "معاريف" صباح اليوم، الأربعاء، عن صحيفة "ديلي تيليغراف" البريطانية أن وزير الأمن الإسرائيلي كشف في مقابلة صحافية أمس النقاب عن إيران حوّلت قبل 8 أشهر كمية من اليورانيوم المخصب للاستعمالات السلمية، وبالتالي فإن قرارها هذا كان بمثابة نقطة تحوّل حالت دون اتخاذ قرار بشن هجوم عسكري ضدها.

واعتبر باراك أن القرار الإيراني المذكور حال دون ما أسماه "لحظة الحقيقة"، معتبرا أنه لو لم تتخذ القيادة الإيرانية القرار المذكور لكان الوضع قد تفاقم على ما يبدو وبلغ أوجه حتى قبل الانتخابات الأمريكية.

وقال باراك حسبما أورد الموقع إن: "القرار أتاح تأجيل لحظة الحقيقة لمدة تتراوح بين ثماني إلى عشرة أشهر. وردا على سؤال عن سبب إقدام إيران على الخطوة المذكورة، قال: إن هناك على الأقل ثلاثة تفسيرات، الأول هو الخطاب العام عن هجوم  إسرائيلي أو أمريكي، والثاني خطوة دبلوماسية أطلقها الإيرانيون لتفادي تفاقم الأزمة قبل الانتخابات الأمريكية، حتى يتمكنوا من كسب بعض الوقت. والتفسير الثالث هو أن يكون هذا أسلوبهم لإقناع وكالة الطاقة الذرية  بأنهم يفون بالتزاماتهم".

وبحسب باراك فإن العقوبات الاقتصادية والنشاط الدبلوماسي لم ينجحا بالتوصل إلى حلّ للأزمة، محذرا أنه نتيجة لذلك ستضطر إسرائيل وحليفاتها إلى التعامل مع ضرورة اتخاذ قرار بشنّ هجوم عسكري على المنشآت النووية الإيرانية ، خلال العام القريب".
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018