بيرس مجددا: أعرف عباس منذ 30 عاما انه شريك بغض النظر عن اللغة التي يتحدث بها

بيرس مجددا: أعرف عباس منذ 30 عاما انه شريك بغض النظر عن اللغة التي يتحدث بها

 

أكد الرئيس الاسرائيلي شيمون بيرس مجددا الثلاثاء أن نظيره الفلسطيني محمود عباس هو شريك في مفاوضات السلام مع إسرائيل.
وصرح بيرس للاذاعة الاسرائيلية قبل توجهه إلى موسكو في زيارة تستمر ثلاثة أيام "اعرفه منذ ثلاثين عاما ... لا يهم اللغة التي يتخاطب بها، سواء كانت الانكليزية أو العربية. انه شريك وما يقوله، يقوله قبل مفاوضات" مع إسرائيل.

وكان بيرس اعتبر السبت تصريحات ادلى بها عباس بالانكليزية لاحدى قنوات التلفزيون الاسرائيلية "شجاعة"، عندما قال انه لا يفكر في العودة للعيش في مدينة صفد التي ولد فيها في الجليل والتي هي اليوم داخل إسرائيل.

الا أن عباس عاد ونفى تلك التصريحات التي بدت وكانه يشكك في حق عودة اللاجئين الفلسطينيين، أحد الملفات الشائكة بين الجانبين.

وصرح بيريز الثلاثاء "انا اتحمل مسؤولية فانا افكر في المستقبل وافضل أن تكون إسرائيل دولة يهودية وليست ثنائية القومية".

وكان بيريز يلمح بذلك الى توقف مفاوضات السلام منذ اكثر من عامين واستمرار احتلال إسرائيل للاراضي الفلسطينية مما يمكن ان يحمل الفلسطينيين على تقبل العيش ضمن دولة ثنائية القومية يشكلون فيها مع الوقت غالبية ديموغرافية.

ومن المفترض ان يجري بيرس خلال زيارته الى موسكو محادثات مع نظيره الرئيس فلاديمير بوتين وان يشارك في افتتاح متحف يهودي، بحسب بيان نشره مكتبه.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018