استطلاع "معاريف": غالبية الإسرائيليين ضد وقف إطلاق النار

استطلاع "معاريف": غالبية الإسرائيليين ضد وقف إطلاق النار

بيّن استطلاع للرأي أجراه معهد "مأجار موحوت" لصحيفة "معاريف" أن غالبية الجمهور الإسرائيلي ضد وقف إطلاق النار، وأن الحرب العدوانية على قطاع غزة، وأن "الليكود بيتينو" لا يزال القوة الأولى حيث حصل على 37 مقعدا.

وشمل الاستطلاع عينة مؤلفة من 503 أشخاص بالغين، بنسبة خطأ وصلت إلى 4.5%.

ولدى سؤال المستطلعين عما إذا كان يجب على إسرائيل أن توافق على إطلاق النار، أجاب 31% بالإيجاب، في حين قال 49% إنه كان يجب ان تستمر في حملة "عامود السحاب"، بينما أجاب 20% بـ"لا أعرف".

ولدى سؤال المستطلعين عن مدى تأييدهم للتواجد العسكري الإسرائيلي في قطاع غزة في حال تبين أنه لا يمكن الحفاظ على الهدوء في الجنوب بدون هذا التواجد العسكري، جاب 29% بالإيجاب، في حين قال 41% إنهم لا يؤيدون التواجد العسكري في قطاع غزة، وأجاب 30% بـ"لا أعرف".

كما سئل المستطلعون عن رؤيتهم لتأثير وزير الأمن إيهود باراك على رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو في القضايا السياسية والأمنية، فأجب 6% بأن تأثيره أقل من اللازم، وقال 21% إن تأثيره ضمن الحدود الصحيحة، بينما قال 38% إنه تأثيره أكبر من اللازم، بينما قال 35% إنهم لا يعرفون.

واعتبرت "معاريف"، بحسب الاستطلاع، أن نتانياهو وأفيغدور ليبرمان خرجا سالمين من "عامود السحاب".

وبين الاستطلاع أن "الليكود بيتينو" يحصل على 37 مقعدا مقابل 43 مقعدا في الاستطلاع السابق الذي أجرته الصحيفة بتاريخ 29/10/2012. ويحصل حزب العمل على 22 مقعدا مقابل 20 مقعدا في الاستطلاع السابق، بينما تحصل حركة "شاس" على 14 مقعدا مقابل 10 مقاعد في الاستطلاع السابق، ويحصل "يش عتيد" على 9 مقاعد مقابل 15 مقعدا في الاستطلاع السابق، كما يحصل "البيت اليهودي – الاتحاد القومي/المفدال" على 9 مقاعد مقابل 8 مقاعد في الاستطلاع السابق.

ويحصل "يهدوت هتوراه" على 6 مقاعد بشكل مماثل للاستطلاع السابق، بينما يحصل  "عتسمؤوت" على 4 مقاعد مقابل 0 مقاعد في الاستطلاع السابق، وتحصل الجبهة الديمقراطية على 4 مقاعد، وتحصل "ميرتس" على 3 مقاعد، والموحدة على 3 مقاعد، والتجمع الوطني الديمقراطي 3 مقاعد، و"عام شاليم" 3 مقاعد، و "كاديما" مقعدين مقابل 4 مقاعد في الاستطلاع السابق.

وعلى صلة، بين الاستطلاع أنه في حال تنافس تسيبي ليفني، فإن حزب العمل يتراجع إلى 19 مقعدا، وتحصل ليفني على 8 مقاعد، ويتراجع "يش عتيد" إلى 5 مقاعد، ويتراجع "كاديما" إلى مقعد واحد فقط.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018