وزارة الجيش الإسرائيلية تعلن نجاح تجربة منظومة "عصا السحر"

وزارة الجيش الإسرائيلية تعلن نجاح تجربة منظومة "عصا السحر"
صاروخ "عصا السحر"

أعلنت وزارة الجيش الإسرائيلية، اليوم الأحد، عن إجراء تجربة ناجحة لمنظومة "عصا السحر" لاعتراض الصواريخ متوسطة المدى، وذلك في أول تجربة من نوعها.

وقالت الوزارة بيان إن "عصا السحر" ستكون منظومة دفاعية لاعتراض الصواريخ متوسطة المدى، بينما منظومة "القبة الحديدية" لاعتراض الصواريخ التي يصل مداها إلى 75 كيلومترا، ومنظومة "حيتس" لاعتراض الصواريخ طويلة المدى والعابرة للقارات، خارج الغلاف الجوي.

واعترضت "عصا السحر" خلال التجربة التي جرت قبل عدة أيام صاروخا، في أول تجربة من نوعها.

المنظومة طورت بالتعاون مع الولايات المتحدة

وطورت هذه المنظومة "مديرية الأبحاث وتطوير الأسلحة والبنى التحتية التكنولوجية في وزارة الدفاع"، والوكالة الأميركية للدفاع من الصواريخ "MDA".

وجرت التجربة من دون تسليح الصاروخ المعترض برأس حربي، وسيتم إجراء تجربة على صاروخ تطلقه "عصا السحر" ومزود برأس حربي في وقت لاحق.

ويأتي تطوير منظومة "عصا السحر" بعد أن ظهر فشل منظومة "القبة الحديدية" خلال العدوان الأخير على غزة، حيث لم تتمكن من إسقاط الكثير من صواريخ المقاومة الفلسطينية التي أطلقت من غزة نحو مدن وبلدات إسرائيل الجنوبية والوسطى، وخاصة تل أبيب، ما أدى إلى لجوء سكان تلك المناطق من الإسرائيليين إلى الملاجئ.

القادة الإسرائيليون يمدحون "القبة الحديدية" رغم فشلها خلال العدوان على غزة

ورغم ذلك، امتدح المسؤولون الإسرائيليورأداء "القبة الحديدية"، مشيرين إلى أنها تمكنت من اعتراض 421 صاروخا أطلقت من غزة من أصل ما يقارب الـ 1300 صاروخا.

يذكر أن "القبة الحديدية" تطلق صاروخا لاعتراض صاروخ فقط في حال كان الأخير سيسقط في منطقة مأهولة، ولا تعترض صواريخ ستسقط في مناطق مفتوحة كما يقول الجيش الإسرائيلي، ووفقا للجيش أيضا، فإنها تمكنت من اعتراض 84% من الصواريخ الفلسطينية التي كانت ستسقط في مناطق مأهولة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018