وزير الخارجية الفرنسية يعلن أن بلاده ستصوت لصالح المسعى الفلسطيني

وزير الخارجية الفرنسية يعلن أن بلاده ستصوت لصالح المسعى الفلسطيني
وزير الخارجية الفرنسية فابيوس

أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن بلاده ستصوت لصالح منح فلسطين صفة عضو مراقب في الأمم المتحدة.

وقال فابيوس في كلمة ألقاها في البرلمان الفرنسي اليوم الثلاثاء إن بلاده ستصوت بالموافقة عندما يطرح السؤال يوم الخميس أو الجمعة.

وأضاف أن الدولة الفلسطينية ستتحول إلى واقع فقط عن طريق المفاوضات بين الطرفين بدون شروط مسبقة.

في المقابل، نقلت "يديعوت أحرونوت" عن مصدر سياسي إٍسرائيلي قوله إن إسرائيل سترد في الوقت المناسبة وبالشدة المناسبة. وبسحبه فإن إحدى الإمكانيات القائمة أمام إسرائيل هي خصم 700 مليون شيكل من أموال الضرائب والجمارك التي تجبيها إسرائيل للسلطة بحجة تسديد ديون فلسطينية لشركة الكهرباء.

وادعى المصدر نفسه أنه لا سبب يدعو لدفع حساب الكهرباء عن الفلسطينيين في حال اختاروا التوجه إلى الأمم المتحدة من جانب واحد. وادعى أن النتيجة النهائية لخطوات من جانب واحد لن تكون في صالح الفلسطينيين.

كما ادعى أن المسعى الفلسطيني في الأمم المتحدة "يبعد الشعبين عن حل القضية، ويدهور العلاقات بينهما". على حد تعبيره.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018