على أثر هزيمة الجنود في قدوم: يشاي يطالب ببحث أوامر إطلاق النار ضد الفلسطينيين

على أثر هزيمة الجنود في قدوم: يشاي يطالب ببحث أوامر إطلاق النار ضد الفلسطينيين
الجنود ينسحبون من كفر قدوم

قال موقع "معاريف"، ظهر اليوم الاثنين، إن وزير الداخلية الإسرائيلي إيلي يشاي توجه صباح اليوم إلى سكرتير الحكومة مطالبا بعقد جلسة لبحث أوامر إطلاق النار على المتظاهرين الفلسطينيين، وذلك على أثر انسحاب جنود الاحتلال من قرية قدوم قرب نابلس بعد أن رشقهم الفلسطينيون بالحجارة يوم الجمعة الماضي.

وأشار الموقع إلى أن الصور التي بثها الفلسطينيون حول هذه الحادثة أثارت عاصفة وضجة في إسرائيل، كما أضرت بالروح المعنوية لجنود الاحتلال، الذين ادعوا أن قيادة الجيش لا تسمح لهم باستعمال السلاح لتفريق المتظاهرين خوفا من انفجار انتفاضة جديدة.

وكتب يشاي في الطلب الذي قدمه بهذا الخصوص: "إنه على ضوء ازدياد الحالات التي يواجهها جنود الجيش، التي تظهر جماهير فلسطينية وهي تهدد حياة الجنود والقوات الإسرائيلية، سواء عبر رشقها بالحجارة أم محاصرتها بل وحتى تهديد حياة الجنود على الرغم من أنهم مزودون بالسلاح .

وقال يشاي أعتقد أنه على الجنود أن يستخدموا كامل قوتهم العسكرية عندما يشعرون أن حياتهم معرضة للخطر، وأن يحصلوا على كامل الدعم والمساندة من كافة الجهات إذا اضطروا لاستعمال أسلحتهم".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018