أمريكا تعوض إسرائيل ما فقدته من قنابل القيت على غزة بصفقة قيمتها 650 مليون دولار

أمريكا تعوض إسرائيل ما فقدته من قنابل القيت على غزة بصفقة قيمتها 650 مليون دولار

أفاد موقع "هارتس" أن الولايات المتحدة الأمريكية قررت بيع سلاح الجو الإسرائيلي أسلحة متطورة بقيمة 650 مليون دولار، وذلك بعد أن تقلص مخزون الأسلحة  الإسرائيلية من صواريخ وقذائف وقنابل على أثر استعمالها في العدوان الأخير على قطاع غزة. وبحسب "هآرتس" ستشمل الصفقة الجديدة تزويد إسرائيل بنحو 6900 "قنبلة ذكية". وقد أبلغت وزارة الدفاع الأمريكية الكونغرس الأمريكي بأمر هذه الصفقة وفقا لما ينص عليه القانون الأمريكي.

ولفتت الصحيفة إلى أن الحديث هو عن 6900 قنبلة يمكن تحويلها لقنابل ذكية موجَهَة عبر الأقمار الاصطناعية ، يمكنها إصابة الهدف بدقة كبيرة. كما ستزود الولايات المتحدة إسرائيل بـ10 آلاف قنبلة من أنواع مختلفة يمكن تركيب أجهزة توجيه لها، و3450 قنبلة زنة كل منها طن و1275 قنبلة زنة كل منها 250 كغم و1725 قنبلة مخترفة للملاجئ المحصنة من نوع بلو 109 و3450 قتنبلة من نوع gbu-39  قادرة على ضرب الأماكن المحصنة وإلحاق حد أدنى من الأضرار بالمنطقة القريبة من الهدف.

وقالت صحيفة "هارتس" إن هدف هذه الصفقة هو ملء مخزون الأسلحة لسلاح الجو الإسرائيلي بعد أن نفذت منه كميات كبيرة من القنابل التي أسقطها الجيش الإسرائيلي على قطاع غزة. وكان الطيران الحربي التابع للاحتلال الإسرائيلي قام خلال العدوان على غزة بأكثر من 1000 غارة عسكرية استخدم خلالها كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة المختلفة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018