المحكمة تشطب بند الاعتداء على شاب مقدسي في ظروف خطيرة بدوافع عنصرية

المحكمة تشطب بند الاعتداء على شاب مقدسي في ظروف خطيرة بدوافع عنصرية
بعض المتهمين

شطبت المحكمة المركزية في القدس، اليوم الثلاثاء، بند الاعتداء على شاب مقدسي بدوافع عنصرية والتسبب له بجروح خطيرة، العام الماضي، ضد اثنين من منفذي الاعتداء العنصري، ووجهت لهما تهمة التحريض.

وكان الشاب المقدسي جمال الجولاني قد تعرض لاعتداء عنصري في آب/ أغسطس من العام الماضي، وأصيب بجروح خطيرة، وذلك بعد أن هاجمه ثمانية شبان يهود على خلفية عنصرية. وأدى الاعتداء إلى توقف قلبه عن النبض وتوقف عملية التنفس، واضطر الطاقم الطبي إلى إعادة النبض له بالضربات الكهربائية. ونقل إلى مستشفى هداسا عين كارم بحالة خطيرة، حيث مكث هناك عدة أيام في غرفة العلاج المكثف.

وكانت قد قدمت الشبان اليهود لوائح اتهام في المحكمة المركزية تضمنت التحريض على العنف، والاعتداء في ظروف خطيرة بدوافع عنصرية. كما قدمت ضد فتاة يهودية في محكمة الصلح تهمة التحريض على العنف، في نفس القضية.

وجاء أنه تم اليوم شطب بند الاعتداء في ظروف خطيرة بدوافع عنصرية ضد اثنين من المتهمين، وذلك في أعقاب صفقة بين محامي الدفاع والنيابة.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018