ليفني تعتبر تصريحات أوباما تحذيرا للإسرائيليين

ليفني تعتبر تصريحات أوباما تحذيرا للإسرائيليين

اعتبرت رئيسة "الحركة" تسيبي ليفني، ظهر اليوم الثلاثاء، أن تصريحات الرئيس الأمريكي باراك أوباما بشأن بنيامين نتانياهو يجب أن تكون موجهة للإسرائيليين لكي يستفيقوا.

وكان موقع شبكة "بلومبيرغ" قد نشر اليوم أن أوباما قد قال في محادثات مغلقة إن نتانياهو لا يدرك ما هي مصالح إسرائيل، وأن أداءه سوف يقود إسرائيل إلى عزلة دولية خطيرة.

وكانت ليفني قد عقدت مؤتمرا صحفيا صباح اليوم لعرض برنامجها السياسي، وقالت إن أوباما أكد بشكل واضح أن رئيس الحكومة الإسرائيلية يقود إسرائيل إلى عزلة دولية خطيرة.

ولفتت ليفني إلى أن الولايات المتحدة هي أكبر صديق لإسرائيل ولأمن إسرائيل، وأن تصريحات أوباما يجب أن توقظ كل إسرائيلي.

إلى ذلك، عرضت ليفني برنامجها السياسي لتجديد ما يسمى بـ"العملية السياسية" بعد الانتخابات. ويتضمن برنامجها التنسيق الأمني والسياسي مع الولايات المتحدة، وبعد ذلك مبادرة إسرائيلية لإجراء مفاوضات مباشرة مع رئيس السلطة الفلسطينية محود عباس.

وقالت أيضا إنه قبل إجراء اتصالات يجب أن تؤكد الولايات المتحدة مرة أخرى دعمها لملاءمة الحدود للكتل الاستيطانية، وحل قضية اللاجئين ضمن حدود الدولة الفلسطينية، وأنه على الاتحاد الأوروبي أن يدعم المفاوضات وألا يعرض مبادرات من قبله.

وأضافت أن إسرائيل ستعمل على تعزيز الحوار مع جهات وصفتها بـ"المعتدلة" في العالم العربي ضد إيران وحزب الله وحماس. كما أشارت إلى أهمية تعاون الجامعة العربية في "العملية السياسية"، وجعل تركيا شريكا إستراتيجيا.

وقالت أيضا إنه لن تكون هناك مفاوضات مع حركة حماس طالما "لا تعترف الأخيرة بإسرائيل وتتنصل من الإرهاب". وأضافت أن مكانة قطاع غزة ستتحدد بناء على  الالتزام بالشروط الأمنية والسلطوية التي تتحدد في المفاوضات.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018