مصدر قضائي إسرائيلي: هناك سجناء لم ينشر عنهم حتى اليوم

مصدر قضائي إسرائيلي: هناك سجناء لم ينشر عنهم حتى اليوم
سجن "أيالون" في الرملة

قال مصدر قضائي إسرائيلي، الخميس، إنه تم في إسرائيل احتجاز عدد من السجناء تحت أسماء مستعارة بدون النشر عنهم. وأشار المصدر الذي وصف بالمطلع على قضية عميل الموساد بن زايغر إلى أنه لم يتم النشر عن عدد من الحالات حتى اليوم.

وادعى المصدر القضائي أن احتجاز السجين، بما في ذلك بن زايغر، تحت اسم غير اسمه الحقيقي كان بهدف حمايته وحماية الجمهور وأمن الدولة.

ونفى المصدر نفسه وجود أي "سجن إكس" اليوم. وردا على سؤال حول وجود سجناء بأسماء مستعارة لم ينشر عنهم، قال "إنه ليس مصدرا أمنيا".

وبحسبه فإنه تم إبلاغ عائلة زايغر باعتقاله، وكان ممثلا من قبل محام وحوكم في محكمة جنائية عادية تحت الرقابة القضائية، ولكنه انتحر قبل انتهاء محاكمته.

وأضاف أنه يجري فحص إمكانية السماح بنشر تفاصيل أخرى في الأيام القريبة حول ظروف وفاته انتحارا في السجن.

وادعى المصدر القضائي أيضا أن إسرائيل لا تحتجز سجناء بدون أي اتصال مع العالم وبدون محام، كما ادعى أنه لا يجري المس بحقوق السجين بذريعة أمن الدولة.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018