إسرائيل تجري تجربة على صاروخ "حيتس 3"

إسرائيل تجري تجربة على صاروخ "حيتس 3"

أفادت التقارير الإسرائيلية أنه تم، صباح اليوم الاثنين، إجراء تجربة أولى، وصفت بأنها "ناجحة"، على الصاروخ الاعتراضي "حيتس 3". وقد أجريت التجربة في منطقة تجارب في مركز البلاد.

يذكر أنه من المفترض أن يعترض الصاروخ "حيتس 3" الصواريخ البالستية ذات المدى البعيد وعلى ارتفاعا أعلى من "حيتس 2".

وجاء أن الهدف الأساسي من التجربة، التي أجريت من قبل وزارة الأمن، هو فحص ما إذا كان الصاروخ قادرا على التحليق لمدة زمنية طويلة بما يكفي لضرب الهدف. وكتبت "يديعوت أحرونوت" أنه من المفترض أن يكون الصاروخ "حيتس 2" هو الصاروخ الاعتراضي لصواريخ "شهاب" التي تطلق من إيران، وفي حال أخطأ الهدف يتم إطلاق صاروخ "حيتس 3".

كما جاء أن التجربة فحصت للمرة الأولى القدرات والأداء لمنظومة "حيتس 3" الجديدة. وبحسب وزارة الأمن فإن هذه القدرات تتيح للمركبات القائمة لمنظومة السلاح "حيتس" العملانية مواجهة تهديدات مستقبلية بنجاعة أكبر.

وأشارت "يديعوت أحرونوت" إلى أنه قد شارك في التجربة ممثلون عن وزارة الأمن وسلاح الجو، وممثلون عن وزارة الدفاع الأمريكية، والصناعات ذات الصلة في تطوير السلاح.

كما أشارت إلى أن "حيتس 3" يفترض أن يكون جزءا من نظام دفاعي، يضم أيضا "القبة الحديدية" و"العصا السحرية" التي لا تزال قيد التطوير، و"حيتس 2".

وقالت مصادر في وزارة الأمن إن "نجاج التجربة يعتبر نقطة انطلاق مهمة في القدرات العملانية لإسرائيل في الدفاع عن نفسها مقابل التهديدات المرتقبة". وشددت على أن الحديث عن تجربة أولى في عملية التطوير والتي ستستمر في السنوات القريبة، ومن المتوقع إجراء تجارب أخرى قبل وضع المنظومة في الخدمة العملانية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018