وزير الخارجية التركي رفض مصافحة براك

وزير الخارجية التركي رفض مصافحة براك

 


رفض وزير الخارجية التركي داود اوغلو خلال مشاركته بمؤتمر امني عقد الشهر الماضي بمدينة ميونخ الألمانية مصافحة وزير الأمن الإسرائيلي ايهود باراك وفقا لتقرير صحفي نشرته، اليوم الاثنين،  إحدى الصحف التركية وتناقلته المواقع الالكترونية الإسرائيلية.

ووفقا للتقرير التركي رفض وزير الخارجية مصافحة باراك وقال له بأنه لن يصافحه حتى تستجيب إسرائيل للشروط والمطالب التركية وتقدم اعتذارها عن الهجوم على سفينة مرمرة .

وأضاف التقرير التركي وفي باب سرد التفاصيل ان باراك جلس في المكان المخصص له إلى جانب نائب وزير الخارجية الأمريكي جون بايدن ورئيس حكومة بفاريا الألمانية وحين دخل الوفد التركي جلس داود اوغلو مقابل اهود باراك وشرع بمصافحة المشاركين الآخرين الجالسين مقابله متجاوزا باراك دون ان يصافحه .

ولاحظ باراك تجاهل الوزير التركي له فحاول التعامل مع الأمر عبر إلقاء النكات قائلا "المسافة بين طرفي الطاولة بعيدة جدا وتمنعنا من مصافحة بعضنا البعض " وهنا رد الوزير التركي بجدية واضحة " المشكلة ليست حجم الطاولة وسيبقى البعد بيننا دائما حتى تستجيبوا لطلباتنا".

من جانبها أعلنت مصادر في مكتب براك، نفيها للنبأ بشكل قاطع، وأكدت لصحيفة يديعوت أحرونوت التي نقلت النبأ في موقعها على الشبكة،أ هذه الحادثة لم تقع مطلقا. .
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018