رجال أعمال وأكاديميون إسرائيليون يطالب بحكومة من 18 وزيرا

رجال أعمال وأكاديميون إسرائيليون يطالب بحكومة من 18 وزيرا

دعا أكثر من 70 شخصا من رجال الأعمال وكبار المسؤولين في مجالات المجتمع والأكاديميا، اليوم الخميس، رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو إلى العمل على إقامة حكومة تضم 18 وزيرا فقط. وتأتي هذه الدعوة على خلفية المفاوضات الائتلافية حيث يصر حزب "يش عتيد" على ألا يكون عدد الوزراء في الحكومة القادمة أكثر من 18 وزيرا.

وكان من بين الموقعين على الرسالة رجال الأعمال: ميخائيل شتراوس ونوحي دانكنر ويتسحاك نزريان وإيتان رف وعاموس شبيرا وأوري دوري وإليشع يناي ودوف لاوطمان. كما وقع عليه عدد من الأكاديميين بينهم د. أريك كرمون والبروفيسور آسف ميدني والبروفيسور شمعون شطريت.

وجاء في الرسالة أن التحدي الأول الذي ستضطر الحكومة الجديدة إلى مواجهته هو التقليص المتوقع في ميزانية الدولة. وبحسب التقديرات الاقتصادية فإن هذا العام لن يكون بسيطا على المواطن الإسرائيلي حيث سيشعر كل مواطن بثمن التقليصات الاقتصادية. وعليه فإنه في هذا العام بالذات من المهم أن تكون الحكومة مثالا للتنجيع وأن تعمل بعدد مقلص من الوزراء. بحسب الرسالة.

وأضافت الرسالة أنه عدا عن الجوانب الاقتصادية المهمة، فإن حكومة مؤلفة من 18 وزيرا تكون بمثابة رسالة للجمهور بشأن الحاجة إلى التنجيع، وتكون مثالا لتوفير التكلفة. وأن تقليص عدد الوزراء لن يمس بأداء الحكومة أو بالديمقراطية.

ولفتت الرسالة إلى أن الحكومات الإسرائيلية الأولى كان عدد الوزراء يتراوح ما بين 12 وحتى 16 وزيرا، وأن هذه الحكومات تمكنت من تحقيق ازدهار في الاقتصاد والمجتمع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018