مؤكدا على إطلاق سراح أسرى؛ شطاينتس: تجديد المحادثات لا يمس بشروط نتانياهو

مؤكدا على إطلاق سراح أسرى؛ شطاينتس: تجديد المحادثات لا يمس بشروط نتانياهو

في حديثه مع الإذاعة الإسرائيلية "ريشيت بيت"، اليوم السبت، أكد الوزير للشؤون الإستراتيجية والاستخبارات يوفال شطاينتس أنه تقرر في الاتفاق على بداء المفاوضات مع السلطة الفلسطينية إطلاق سراح عدد معين من الأسرى الفلسطينيين بينهم عدد من كبار الأسرى.

وقال شطاينتس أن هؤلاء الأسرى المشار إليهم قضوا سنوات طويلة في السجون، وأن عملية إطلاق سراحهم ستكون تدريجية على "نبضات".

كما أكد شطاينتس على أن إطلاق سراح الأسرى لا يمس بالمبادئ التي وضعها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو.

وأشار في هذا السياق إلى أن قضية تجميد البناء الاستيطاني ليست على جدول الأعمال، كما أنه لا يوجد تصريحات مسبقة بشأن الحدود، وأن يلتزم الفلسطينيون بإجراء مفاوضات جدية لمدة تسعة شهور على الأقل، وعدم العمل ضد إسرائيل في الساحة الدولية خلال هذه الفترة.

وقال أيضا إن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس غير متحمس لتجديد المفاوضات، وأنه اقتيد إليها غصبا عنه. على حد تعبيره.

وأضاف شطاينتس أن أداء عباس وحالته الموضوعية يثيران الشكوك بشأن قدرته على تقديم التنازلات المطلوبة للاتفاق.
 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص