نتنياهو يسعى لتسريع بناء جدار حدودي في الأغوار والجولان قبل ترسيم الحدود

نتنياهو يسعى لتسريع بناء جدار حدودي في الأغوار والجولان قبل ترسيم الحدود

كشف موقع معاريف النقاب صباح اليوم، أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو وفي ظل الأزمة التي تعصف بالمفاوضات مع الفلسطينيين، حول السيطرة الأمنية في الأغوار، يعتزم إصدار أوامره بالبدء ببناء جدار حدودي (على غرار جدار الفصل العنصري بين الضفة الغربية وإسرائيل) في غور الأردن، مباشرة بعد الانتهاء من إقامة الجدار والسياج الحدودي على امتداد الحدود المصرية – الإسرائيلية، وفي الوقت ذاته التعجيل في إقامة حدار مشابه في هضبة الجولان المحتلة.

وقال الموقع إن دوائر حكومية إسرائيلية مختلفة باشرت بإجراء فحوصات أولية بهدف وضع الخطط الهندسية لبناء الجدار، وأن السبب الرئيسي لذلك في الجولان هو وقف تدفق لاجئين سوريين ، بعد أن تدفق نحو 700 ألف لاجئ سوري على الأردن، وبهدف إغلاق الحدود الإسرائيلية.

وقال الموقع إن نتنياهو يعتبر أن من شأن الجدار أن يكون رسالة للجانب الفلسطيني الذي يعارض الوجود الإسرائيلي على ضفاف نهر الأردن، وأن إسرائيل تعتزم "حماية حدودها الشرقية في غور الأردن وليست مستعدة لإخلاء المنطقة في أي اتفاق مستقبلي. 

واستذكر الموقع أن نتنياهو كان صرح خلال جلسة للجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست قبل عامين أن هناك خطرا للتسلل إلى أراضي الضفة الغربية من الأغوار الأردنية، و"أننا ملزمون بالإبقاء على تواجد إسرائيلي في غور الأردن عند الحدود المصرية وعلى امتداد الحدود مع الأردن، وأن الحكومة الإسرائيلية تدرس إمكانية بناء جدار فاصل".


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018