أجهزة الأمن الإسرائيلية تفرض على أربعة ناشطي يمين حبسا منزليا خلال زيارة البابا

أجهزة الأمن الإسرائيلية تفرض على أربعة ناشطي يمين حبسا منزليا خلال زيارة البابا

تحسبا لاعتداءات تشوش زيارة البابا، فرضت السلطات الإسرائيلية اليوم حبسا منزليا على أربعة من ناشطي اليمين المتطرف خلال زيارة البابا للبلاد يومي الأحد والإثنين.     

وقالت وسائل إعلام إسرائلية إن الاجهزة الأمنية تستعد لزيارة البابا وتتخذ خطوات غير مسبوقة، حيث قامت بتسليم أربعة ناشطين يمينيين بينهم ثلاثة فتيان أوامر تحظر عليهم الخروج من المستوطنات التي يقيمون فيها  حتى السبت،  وتفرض عليهم حبسا منزليا خلال زيارة البابا يومي الأحد  والإثنين المقبلين.

يشار إلى أن البابا يصل يوم الأحد إلى البلاد، وسط حملة تحريض ضد الزيارة  تشنها أوساط يمينية متطرفة، وفي ظل تنامي الاعتداءات  على مقدسات مسيحية.

وكان مسؤولون أمنيون إسرائيليون  عبروا في الايام الماضية عن خشيتهم من إقدام عناصر متطرفة  على تنفيذ اعتداءات  لتشويش زيارة البابا الامر الذي من شأنه أن يربك إسرائيل.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018