لقاء سري بين نتنياهو وعبد الله؟

لقاء سري بين نتنياهو وعبد الله؟

ذكرت وسائل إعلام عربية أن لقاء سريا عقد يوم السبت الماضي في عمان بين رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو والملك الأردني عبد الله الثاني لبحث الأوضاع في القدس.
وقالت صحيفة كويتية إن تصريحات نتنياهو حول الحاجة لتهدئة الأوضاع جاءت في أعقاب اللقاء، وأن الجانبين اتفقا على تكثيف التنسيق بين سلطات الاحتلال وإدارة الوقف الإسلامي في الحرم القدسي والحكومة الأردنية من أجل «الحفاظ على الهدوء».
وحسب التقرير فإن نتنياهو أبلغ الملك الاردني بأنه يفكر في منع زيارات اليهود للأقصى، لكن ما جاء في التقرير ينافي من جاء على لسان نتنياهو في جلسة الحكومة يوم أمس، الأحد، حيث تعهد بالحفاظ على الوضع القائمن والسماح لليهود باقتحام الأقصى، على اعتبار أنه يقع تحت إطار "حرية أداء الشعائر الدينية".
من جانب آخر تستغل سلطات الاحتلال لهدوء في القدس لتكثيف الاستيطان، فقد أكدت مصادر عبرية أن نتنياهو أمر بعقد جلسة طارئة للجنة التنظيم والبناء في القدس لإقرار مخط استيطاني لبناء 660 وحدة استيطانية في حي "رامات شلومو" الاستيطاني في منطقة تقع خلف الخط الأخضر.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018