يعلون: الغارة في القنيطرة كانت ضرورية

يعلون: الغارة في القنيطرة كانت ضرورية

قال وزير الأمن الإسرائيلي، موشيه يعلون، مساء اليوم الخميس، إن "حزب الله طور بنية تحتية إرهابية في الجولان، وعملية الإحباط ضده كانت ضرورية". وكان يشير يعلون بذلك إلى الغارة الجوية الإسرائيلية في القنيطرة، مطلع الأسبوع الماضي، والتي أسفرت عن مقتل ستة مقاتلين من حزب الله وجنرال إيراني.

وأضاف يعلون، في مقابلة مع القناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلي، أن "ما تم إحباطه في مرتفعات الجولان قبل أسبوعين هي بنية تحتية مع نشاط إستراتيجي إرهابي غايتها ممارسة الإرهاب في مرتفعات الجولان تحت رعاية سوريا وإيران، مع قذائف مضادة للمدرعات وغير ذلك".

وتابع أن هذه البنية التحتية "نضجت مؤخرا وباتت قبيل مرحلتها التنفيذية، وبهذا يتلخص أهميتها (أي أهمية الغارة). وفي تقديري أن الذي اتخذ القرار بشأن العملية درس كافة الاعتبارات".  

وأضاف يعلون أنه "كان هناك هدف واضح وفوري للخلية التي تم تصفيتها، والدورية التي استهدفت كانت عبارة عن جولة ضباط لبنية تحتية جاهزة واعتزمت تنفيذ هجمات في الجولان في الأمد الآني"، معتبرا أنه "لا أعرف إذا كان الحدث قد انتهى بالنسبة لإيران. الجيش الإسرائيلي جاهز ومستعد، ونحن مستعدون لأي تطور واحتمال".  

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019