هدية أميركية لإسرائيل: 350 مليون دولار لدعم "القبة الحديدية"

هدية أميركية لإسرائيل: 350 مليون دولار لدعم "القبة الحديدية"

حوّلت الإدارة الأميركية، خلال الأسبوع الحالي، مساعدة مالية لإسرائيل، بمبلغ 350 مليون دولار، لتطوير منظومة 'القبة الحديدية" لاعتراض الصواريخ القصيرة المدى، وذلك في الوقت الذي تحدثت فيه تقارير إعلامية إسرائيلية عن تصاعد التوتر في العلاقات بين حكومة بنيامين نتنياهو وإدارة باراك أوباما على خلفية الاتفاق النووي مع إيران.

وذكرت صحيفة 'يديعوت أحرونوت'، اليوم الجمعة، أن المبلغ ينقسم إلى قسمين، الأول بقيمة 176 مليون دولار يأتي في إطار الاتفاق بين الدولتين بشأن تطوير 'القبة الحديدية' والقسم الآخر بقيمة مشابهة يهدف إلى تمويل شراء الجيش الإسرائيلي لبطاريات من هذه المنظومة.

وقالت الصحيفة إن هذه المساعدة لا تشملها المساعدات السنوية الأميركية لإسرائيل بمبلغ 3.1 مليار دولار. ويشار إلى أن هذا المبلغ لا يشمل 268 مليون دولار تمنحها الولايات المتحدة لإسرائيل من أجل تطوير منظومة 'حيتس 2' و'حيتس 3' لاعتراض الصواريخ الطويلة المدى ومنظومة 'العصا السحرية' لاعتراض الصواريخ المتوسطة المدى.

وأشارت الصحيفة إلى أن إسرائيل لم تقدم بعد مطالبها إلى الولايات المتحدة للحصول على مساعدات إضافية كتعويض لها على الاتفاق النووي مع إيران.

ويتوقع أن يناقش رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، خلال زيارته إلى واشنطن ولقائه مع أوباما، في تشرين الثاني المقبل، موضوع هذه المساعدات الجديدة وأن تشمل تحسين الدفاعات الجوية الإسرائيلية والحصول على طائرات مقاتلة جديدة إلى جانب قنابل ذكية.

ونصبت إسرائيل أمس بطارية 'القبة الحديدية' في مدينة أشدود تحسبا من إطلاق صواريخ من قطاع غزة في أعقاب إعادة الاعتقال الإداري للأسير محمد علان واستئنافه الإضراب عن الطعام.