نتتياهو يزعم حصول تقدم بالتحقيق بمقتل مستوطنين

نتتياهو  يزعم حصول تقدم بالتحقيق بمقتل مستوطنين

تزامنا مع العملية الأخيرة في القدس المحتلة، أصد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بيانا صحافيا يبدو أنه تجنّبا لانتقاد قوات الأمن بسبب فشلها في الحدّ من ظاهرة العمليّات الفردية التي باتت تقلق إسرائيل.

وأصدر مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، مساء السبت، بيانا جاء فيه أن جهاز الأمن العام (الشاباك) قام الليلة الفائتة باعتقال عدد من سكان نابلس للاشتباه بهم بتنفيد وتخطيط عملية إيتمار. 

وقال نتنياهو إن قوات الأمن اعتقلت سكّانا من نابلس وأنه هناك تقدّم ملحوظ في التحقيق بعملية إيتمار التي أسفرت عن مقتل مستوطن وزوجته مساء الخميس الماضي.

وقال الشاباك إن قوات الأمن اعتقلت، الليلة الماضية، عددا من سكان نابلس للاشتباه في تورطهم بعملية إيتمار.

وأضاف الشاباك أنه  "في اليوم الأخير، كان هناك تطور كبير وملحوظ في التحقيق بملابسات العملية”. 

وقالت مصادر مقربة من نتنياهو أن “قوات الاحتلال سوف تزيد من عدد جنودها في الضفة الغربية. وأن ورئيس الحكومة، نتنياهو، أوعز لوزيري الأمن والنقل بناء المزيد من الطرق الالتفافية، وزيادة الأمن لتسهيل عمليّة القبض على منفذي العملية”.

وأضافت المصادر أن "تشييد الطريق في النبي إلياس على وشك الانتهاء، وستفتح الطريق في الأيام المقبلة".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018