نتنياهو وهرتسوغ ولبيد يهاجمون عباس: محرض وكاذب وعديم المسؤولية

نتنياهو وهرتسوغ ولبيد يهاجمون عباس: محرض وكاذب وعديم المسؤولية

عقب مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، على خطاب عباس، واعتبر في بيان أن 'الكلمة التي ألقاها أبو مازن هذا المساء كانت تحريضية وكاذبة. الفتى الذي تحدث عنه (أحمد مناصرة) حي ويرقد في مستشفى هداسا بعد أن قام بطعن طفل إسرائيلي كان يركب دراجته الهوائية'.

وأضاف البيان أنه 'بينما تحافظ إسرائيل على الوضع القائم في جبل الهيكل-الحرم الشريف، أبو مازن بكلامه التحريضي يستخدم الدين بشكل سخري (هكذا بحسب نص البيان) وبذلك يؤدي إلى ارتكاب عمليات إرهابية'.

وكذلك هاجمت قائمة 'المعسكر الصهيوني'، برئاسة يتسحاق هرتسوغ، خطاب عباس، واعتبرت أن أقواله 'عديمة المسؤولية وتشوه الواقع وتغذي اليأس والكراهية'.

اقرأ أيضًا| عباس: لن نبقى رهينة لاتفاقيات لا تحترمها إسرائيل

وأضاف بيان 'المعسكر الصهيوني' أن 'أقوال أبو مازن هي افتراءات خطيرة وتحد بانعدام مسؤولية مطلق'.

وقال رئيس حزب 'ييش عتيد'، يائير لبيد، إنه 'بدلا من تهدئة الخواطر والتنديد بالمخربين المجرمين الذين يحاولون قتل إسرائيليين أبرياء، اختار أبو مازن الظهور بمشهد بائس ويفتقر لقدرة قيادية وجبان بأدنى مستوى'. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018