بينيت يهاجم نتنياهو ودرعي بعد توسيع صلاحيات الأخير

بينيت يهاجم نتنياهو ودرعي بعد توسيع صلاحيات الأخير

هاجم وزير التربية والتعليم الإسرائيلي، نفتالي بينيت، كل من رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، وزعيم حزب شاس، أرييه درعي، بسبب استقالة الأخير من منصب وزير الاقتصاد وتوليه وزارة تطوير النقب والجليل، والتي أضيف لها ملف "الأرياف"، وقال إن "الأطفال في المدارس ليسوا ألعابًا تنتقل من وزير لآخر".

وجاء هجوم بينيت بعد أن استقال درعي من وزارة الاقتصاد حتى يستطيع نتنياهو تمرير اتفاق الغاز، إذ سيتولى نتنياهو وزارة الاقتصاد وبذلك يستطيع التوقيع على البند 52، الذي بموجبه يلغي التحديد السابق للشركات ويصبح اتفاق الغاز قانونيًا ويدخل حيز التنفيذ، وبالمقابل يحصل درعي على وزارة تطوير النقب والجليل ويضاف إليها الأرياف، ويتم توسعة صلاحياته.

ويشمل الاتفاق زيادة ميزانية الوزارة التي تولاها درعي بـ300 مليون شيكل، وكذلك يتسع نطاق سلطته إلى كل بلدات النقب والجليل و200 حي سكني إضافي في مناطق متفرقة بحاجة للتطوير، كذلك السلطات المحلية في الأرياف.

وقال بينيت غاضبًا إن "وزارة التربية والتعليم لن تتنازل عن مسؤوليتها اتجاه المدارس في الأرياف، لن أسمح بوضع يتوجب فيه على مدير مدرسة التنقل بين 8 وزارات من أجل إنشاء صف جديد، التلاميذ ليسوا دمى لينتقلوا من شخص لآخر".  

وفي المقابل، قال نتنياهو إن اتفاق الغاز مهم جدًا وهم أساس مستقبل إسرائيل، نجاح اتفاق الغاز سيساعد على خفض غلاء المعيشة ويوفر أمولًا طائلة على المواطنين، وعائداته ستسبب زيادة في ميزانيات التعليم والصحة والرفاه الاجتماعي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018