منظمة: اقتحام الاحتلال للمستشفيات الفلسطينية شكل خطرا على المرضى

منظمة: اقتحام الاحتلال للمستشفيات الفلسطينية شكل خطرا على المرضى
أثناء اقتحام لمستشفى المقاصد

قدمت منظمة 'أطباء من أجل حقوق الإنسان' الحقوقية الإسرائيلية شكوى إلى السلطات الإسرائيلية ضد اقتحام قوات الاحتلال للمستشفيات الفلسطينية في القدس الشرقية، أكدت فيها أن هذه الاقتحامات التي جرت بصورة وحشية شكلت خطرا على حياة المرضى.

وقالت المنظمة في الشكوى، التي قدمتها إلى كل من وزير الأمن، موشيه يعلون، ووزير الصحة، يعقوب ليتسمان، ومنسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في الأراضي المحتلة، يوءاف مردخاي، إن قوات الاحتلال من وحدات المستعربين ويسم وحرس الحدود والشرطة اقتحمت مستشفيات المقاصد وأوغوستا فيكتوريا وسانت جوزيف، خلال الشهر الماضي، وأنها استندت في شكواها إلى شهادات مسؤولين في المستشفيات.  

وأكدت المنظمة في الشكوى أن اقتحامات قوات الاحتلال عرقلت عمل الطواقم الطبية ولذلك جرى المس بالعلاج الذي تقدمه للمرضى. وفي أحد الاقتحامات منعت قوات الاحتلال الطاقم الطبي في مستشفى المقاصد من الدخول إلى قسم الأطفال لمدة نصف ساعة. وأضافت المنظمة أن قوات الاحتلال مكثت في المستشفيات خلال الاقتحامات ما بين ربع ساعة وساعة و45 دقيقة. وأشارت المنظمة إلى أن 'تواجد مكثف لقوات الأمن لفترة طويلة من شأنه أن يعرقل عمل المستشفى والطواقم الطبية لفترة طويلة جدا'.   

وأضافت المنظمة أن قوات الاحتلال منعت الطواقم الطبية من الدخول إلى قسم انعاش الأطفال، حيث يرقد 28 طفلا. وفي إحدى الحالات، استدعى طفل خضع لعملية قلب مفتوح مساعدة من الطاقم الطبي، وبقي الجرس يرن دون السماح للطاقم الطبي بالتوجه إلى الطفل.

وأكدت المنظمة في الشكوى أنه في بعض الحالات مارست قوات الاحتلال العنف ضد المرضى وأفراد الطواقم الطبية واعتدت عليهم، إلى جانب إلحاق أضرار بالأجهزة الطبية، وخلال اقتحام لمستشفى المقاصد ألقت قوات الاحتلال قنابل صوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع وأطلقوا أعيرة الإسفنج ضد مشاركين في تظاهرة احتجاجية سلمية نظمها مستخدمو المستشفى.

وتسببت هذه الممارسات الوحشية بإثارة الخوف والهلع في صفوف المرضى وعائلاتهم المتواجدين في المستشفيات وأيضا في صفوف الطواقم الطبية.

وأكدت المنظمة على أن ممارسات الاحتلال تتنافى مع القانون الدولي الذي يمنح الحماية للطواقم والمنشآت الطبية، وأن 'ممارسات قوات الأمن من شأنها أن تشكل خطرا داهما على حياة المرضى وتسبب نتائج مأساوية'.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018