إسرائيل تفرج عن 4 أسرى مصريين آخرين ضمن صفقة ترابين

إسرائيل تفرج عن 4 أسرى مصريين آخرين ضمن صفقة ترابين
عودة ترابين

أفرجت إسرائيل عن 4 أسرى مصريين عادوا إلى مصر اليوم الاثنين، في إطار صفقة تبادل مقابل الإفراج عن الجاسوس الإسرائيلي عودة ترابين، الذي سجن في مصر مدة 15 عامًا.

ومع الإفراج عن الأسرى الأربعة، يبلغ عدد من أفرجت عنهم إسرائيل في إطار الصفقة 6 أسرى، وحتى الآن، لم يفصح الجانبان الإسرائيلي والمصري عن أسماء المصريين المفرج عنهم ولا عن سبب اعتقالهم وسجنهم في إسرائيل.

وشملت صفقة ترابين كذلك تنازل إسرائيل عن 2% من حصتها في منطقة صناعية مشتركة بينها وبين مصر والولايات المتحدة، وأقيمت هذه المنطقة الصناعية في إطار اتفاق السلام بين إسرائيل ومصر.

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية العامة (ريشت بيت)، فإن أرباح إسرائيل في السابق من هذه المنطقة الصناعية بلغت 10%، وأن كل المنتجات التي تصنع في هذه المنطقة الصناعية يتم شحنها إلى الولايات المتحدة، وهذه المنتجات معفاة من الجمارك والضرائب، أي أنها تحقق أرباحًا أكبر من المنتجات العادية التي تنتجها الدولتين كل على حدة في المناطق الصناعية الخاصة.

وكان مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، قد نفى في وقت سابق وجود صفقة بين مصر وإسرائيل، إذ قال في بيان إن إطلاق سراح ترابين والأسيرين المصريين كان بسبب إنها مدة محكوميتهم وليس في إطار صفقة، لكن وسائل إعلام مصرية وتلفزيون النظام الحاكم في مصر أكدوا وجود صفقة.

وبالإضافة لوسائل الإعلام، أكد سليمان ترابين، والد الجاسوس الذي أطلق سراحه، إن ابنه لم ينهي محكوميته في سجن طرة المصري، بالإضافة إلى كشف وسائل إعلام إسرائيلية أن إسرائيل اشترطت على مصر إطلاق سراح ترابين قبل الخوض في أي محادثات تفضي إلى صفقات تجارية بين البلدين، لا سيما في كل ما يتعلق بالغاز.