خشية عمليات الدهس: تحصين محطات الحافلات في القدس

خشية عمليات الدهس: تحصين محطات الحافلات في القدس

أصدر رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الإثنين، تعليمات بتحصين محطات الحافلات في القدس، وذلك بموجب قائمة تعمل الشرطة ووزارة المواصلات على وضعها.

وتأتي هذه التعليمات في أعقاب عملية الدهس التي نفذت اليوم في محطة للحافلات في القدس، وأدت إلى إصابة 14 مستوطنا، واستشهاد منفذها عبد المحسن حسونة (20 عاما) من بيت حنينا.

وكان نتنياهو قد عقد، في أعقاب العملية، جلسة مشاورات مع وزير الأمن الداخلي، غلعاد إردان، ووزير المواصلات يسرائيل كاتس، ورئيس بلدية الاحتلال في القدس نير بركات، تقرر خلالها توفير وسائل حماية لمحطات الحافلات.

ونقل عن بركات قوله إنه سيعمل على توفير وسائل الحماية لمحطات الحافلات في المواقع المعرضة لخطر تنفيذ عمليات.

وبحسبه فإنه بموجب خطة تمت بلورتها في البلدية فسوف يتم إنجاز ذلك خلال شهر، بتكلفة تقدر بـ2 مليون شيكل. كما أشار إلى أن وزير المواصلات صادق على تخصيص الميزانيات لذلك فورا.

وعلى صلة، تجدر الإشارة إلى أن وزير الأمن الداخلي كان قد صرح في مقابلة مع القناة التلفزيونية الإسرائيلية الثانية إنه "لا يرى نهاية لموجة الإرهاب". 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"