مصدر أمني: تصاريح العمل تؤدي إلى تهدئة في الضفة

مصدر أمني: تصاريح العمل تؤدي إلى تهدئة في الضفة

قال مصدر أمني إسرائيلي، مساء اليوم الإثنين، إنه من غير المتوقع أن يعارض المجلس الوزاري المصغر زيادة عدد التصاريح للعمال الفلسطينيين للعمل في إسرائيل، وذلك بادعاء أنه يؤدي إلى تهدئة في الضفة الغربية.

وبحسب المصدر نفسه فإنه لا يوجد انتفاضة، كما أنه بالرغم من استمرار العمليات، إلا أنها تراجعت، كما تراجع التحريض.

وقال أيضا إن 'العمل في إسرائيل هو عامل لاجم وإيجابي'.

تجدر الإشارة إلى أنه يدخل البلاد يوميا 58 ألف عامل فلسطيني، في حين يعمل 26 ألف عامل في المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية.

كما تجدر الإشارة إلى أنه قد نوقشت في الشهور الأخير في إسرائيل عدة مرات إمكانية المصادقة على دخول آلاف العمال للعمل داخل الخط الأخضر، بادعاء أن ذلك يؤدي إلى تهدئة في الضفة الغربية، وينزع الحافزية لتنفيذ عمليات.

وكان قد تقرر قبل شهرين أنه إضافة إلى هدم بيوت منفذي العمليات، فسوف يتم سحب تصاريح العمل من أبناء العائلة الموسعة لمنفذ العملية.

اقرأ أيضًا | الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية تحذر من اتساع "انتفاضة الأفراد"