يعالون: سفك الدماء في سورية لن يتوقف قريبا

يعالون: سفك الدماء في سورية لن يتوقف قريبا
يعالون في مقر سلاح الجو في هرتسليا

قال وزير الأمن الإسرائيلي، موشي يعالون، يوم أمس الأربعاء، إنه  يعتقد أن سفك الدماء في سورية لن يتوقف في المستقبل القريب.

وفي لقائه مع نظيره البولندي، أنطوني ميسيرفيتش، في 'الكرياه' في تل أبيب، قال يعالون إن سفك الدماء لا يتوقف في سورية في المستقبل القريب نظرا لوجود عدد كبير من 'اللاعبين' في الساحة السورية، وأن بعضهم، وخاصة التنظيمات الإسلامية، مصمم على مواصلة القتال. على حد قوله.

وادعى يعالون أن إسرائيل تقدم المساعدات الإنسانية للاجئين السوريين الذين يصلون إلى الحدود، وخاصة الغذاء والدواء.

كما ادعى يعالون أمام نظيره البولندي أن 'الشعب اليهودي لا يستطيع تجاهل المأساة الإنسانية في سورية'.

وقال أيضا إن أجهزة الأمن الإسرائيلية تساعد بقدر الإمكان الاتحاد الأوروبي في حربه ضد 'الإرهاب الإسلامي'، الذي وصفه بأنه 'أعلن الحرب على الحضارة الأوروبية'.

وعلى صلة، تجدر الإشارة إلى أن مصدرا أمنيا إسرائيليا كان قد صرح يوم أمس، الأربعاء، أن هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) هي مسألة وقت.

ونقلت صحيفة 'هآرتس'، الصادرة صباح الأربعاء، عن المصدر الأمني قوله إن هزيمة داعش تتعلق بالأساس بتحسين التنسيق بين الدول العظمى وبين تنظيمات المعارضة التي تحارب داعش، سواء السنة المعتدلون' أم الأكراد.

وبحسبه فإن الانطباع السائد لدى إسرائيل هو أن داعش لن يستطيع مواجهة جبهات كثيرة، وأنه من المتوقع أن ينسحب من مناطق أخرى في شرقي سورية تحت الضغط.

في المقابل، فإن العمليات العسكرية ضد داعش في العراق، والتي يتوقع أن تتركز في الشهور القادمة  في محاولة انتزاع مدينة الموصل من سيطرته، ستنطوي على مصاعب كثيرة جدا.

وأضافت الصحيفة أن أحدا من المسؤولين في الأجهزة الاستخبارية في إسرائيل أو في الدول الغربية لا يشك في أن داعش ينوي تفعيل خلايا أخرى في أوروبا، وربما خارجها، وذلك استمرارا للعمليات التي بادر إليها في الشهور الأخيرة.

اقرأ/ي أيضًا | إعدام الشريف: مطالبة بمنح الجندي العفو كمسؤولي الشاباك

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018