باراك ينفي نيته الترشح لرئاسة الحكومة الإسرائيلية

باراك ينفي نيته الترشح لرئاسة الحكومة الإسرائيلية
باراك خلال مؤتمر صحافي (أ.ف.ب)

أوضح رئيس الحكومة الإسرائيليّة الأسبق، إيهود باراك، مساء أمسٍ، الجمعة، أنه لن يسعى للوصول لرئاسة الحكومة، بعد يوم من خطاب أمام مؤتمر هرتسيليا أعطى إيحاءً بأنه سيسعى ذلك، حيث دعا في خطابه إلى إسقاط رئيس الحكومة الحالي، بنيامين نتنياهو، من منصبه.

وأثناء مقابلة أجريت مع القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، جدّد باراك دعوته لإسقاط الحكومة، قائلًا إن نتنياهو 'يعي أن العد التنازلي لنهاية حكمه بدأ، وسيزداد بمرور الوقت'.

وأضاف باراك: 'لا أنوي الترشّح ضمن أي نظام سياسي، هناك الكثير مما نستطيع فعله، وأنا أنوي العمل من أجل تغيير الوضع الحالي، أنا أنوي دعم تغيير الوضع واستبدال الحكومة' موضحًا 'لا أعتقد أن أمامي خيارين فحسب: إما السعي لرئاسة الحكومة أو الجلوس في البيت والصمت'.

اقرأ أيضا: القضاء الفرنسي يرجئ إصدار قرار بشأن اغتيال الشهيد عرفات
وفي مؤتمر هرتسيليا، الخميس الماضي، دعا باراك الحكومة الإسرائيلية إلى 'تدارك نفسها والعودة إلى السكة فورًا. وإذا لم تفعل ذلك، يتعين علينا جميعا أن نسقطها عن طريق احتجاجات شعبية وبطاقة الاقتراع، قبل أن يصبح الوقت متأخرا'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018