إغلاق التحقيق ضد عنصري أمن إسرائيليين قتلا فلسطينيين بقلنديا

إغلاق التحقيق ضد عنصري أمن إسرائيليين قتلا فلسطينيين بقلنديا

أعلنت النيابة العامة الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، أنها قررت إغلاق ملف التحقيق ضد عنصري أمن إسرائيليين قتلا فلسطينيين، هما مرام أبو إسماعيل (24 عاما) وشقيقها إبراهيم طه (16 عاما)، عند حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة في 27 نيسان/أبريل الماضي.

وكانت تحقيقات وأشرطة مصورة قد أثبتت أن الشقيقين لم يهددا حياة عناصر الأمن في الحاجز وأن إبراهيم كان يحاول إعادة مرام إلى الخلف، لكن عناصر الأمن الإسرائيليين أطلقوا النار عليهما عندما كانا يبعدان مسافة 20 مترا عن أفراد الأمن.

مرام أبو إسماعيل وطفلتيها (أ.ب.)

رغم ذلك، قررت النيابة العامة الإسرائيلية إغلاق ملف التحقيق ضد عنصري الأمن بادعاء أن الأول ليس مذنبا بينما لا تتوفر أدلة كافية ضد الآخر. 

اقرأ/ي أيضًا | الاحتلال يعترف بقتل فلسطينيين بحوادث كان بالإمكان تفاديها

ويظهر الشريط المصور أن مرام ألقت السكين باتجاه الحراس، من دون أن تصيب أحد، وبعد ذلك أطلق أفراد الأمن النار عليها، فيما أطلق رجل أمن آخر النار باتجاه مرام وباتجاه إبراهيم أيضا، ما أدى إلى استشهادهما على الفور.