بيغن يحذر من أضرار ترخيص البؤر الاستيطانية على الاستيطان

بيغن يحذر من أضرار ترخيص البؤر الاستيطانية على الاستيطان

طلب عضو الكنيسن بيني بيغين، من حزب "الليكود"، الإثنين، من رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو عدم الدفع بـ"قانون التسوية" الذي يهدف إل ترخيص "البؤر الاستيطانية غير القانونية" المقامة على أراضي الضفة الغربية والتي تم بناؤها على أراض فلسطينية خاصة.

وبحسب بيغين فإن سن مثل هذا القانون يمس بالمشروع الاستيطاني، ويسبب أضرارا سياسية كبيرة لإسرائيل.

جاءت أقوال بيغين هذه في جلسة لكتلة "الليكود"، قال فيها أيضا إنه يتوجه إليه كرئيس حكومة، وكوزير خارجية بشكل خاص، ويحثه على عدم الدفع باقتراح القانون المشار إليه.

ونقلت "هآرتس" عن مصدر شارك في الجلسة قوله إن "هذا القانون يعرض الاستيطان في الضفة الغربية للخطر، فهو يتعارض مع القانون الدولي، ويمس بمكانة إسرائيل في العالم".

وفي حين طالب باقي أعضاء الكتلة بالدفع باقتراح القانون، كان بيغين عضو الكنيست الوحيد الذي عارض سنه.

وفي سياق رد نتنياهو على طلب بيغين، قال إنه لن يتم الدفع باقتراح القانون في هذه المرحلة، وذلك على خلفية تقديم طلب للمحكمة العليا بتأجيل إخلاء مستوطنة "عمونه" لمدة سبعة شهور.

وقال نتنياهو إنه يأخذ بالحسبان هذه الاعتبارات، التي أشار إليها بيغن بشأن مكانة إسرائيل الدولية، وإنه في حال تجدد الدفع باقتراح القانون سيتم الأخذ بالحسبان هذه الاعتبارات.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018