نتنياهو: مؤتمر باريس هو خدعة فلسطينية برعاية فرنسية

نتنياهو: مؤتمر باريس هو خدعة فلسطينية برعاية فرنسية
(أ.ف.ب)

وصف رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مؤتمر وزراء خارجية عشرات الدول الذي سيعقد في باريس، منتصف الشهر الحالي، في إطار مبادرة السلام الفرنسية، بأنه 'خدعة فلسطينية برعاية فرنسية'.

وقال نتنياهو خلال استقباله وزير الخارجية النرويجي، بورغيه بريندي، اليوم الخميس، إنه 'نتعامل مع تحد كبير تشكله قوى الإرهاب التي لا تسعى إلى تدمير إسرائيل فحسب بل تسعى أيضا إلى تدمير أي احتمالية لتحقيق السلام. هنالك جهود أخرى تسعى إلى تدمير فرص تحقيق السلام وأحدها هو مؤتمر باريس'.

وأردف أن 'هذا المؤتمر هو عبارة عن خدعة فلسطينية برعاية فرنسية تهدف إلى اعتماد مواقف أخرى معادية لإسرائيل. هذا يعيد عجلة السلام إلى الوراء وهذا لا يلزمنا. هذه هي بقية من الماضي ومحاولة أخيرة لإمساك الماضي قبل أن يدخل المستقبل'.

وقال وزير الخارجية النرويجي عن مؤتمر باريس إنه 'أتطلع إلى المحادثات بيننا. سنحضر المؤتمر ولكن سنضمن أن نتيجته ستكون متوازنة وأتطلع إلى بحث مستقبل عملية السلام معكم'.

ووقع نتنياهو ووزير الخارجية النرويجي خلال لقائهما على 'إعلان نوايا مشترك لإسرائيل وللنرويج حول التعاون في مجال البحث والتطوير' بحسب بيان صادر عن مكتب نتنياهو.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص