الجيش يمهل مستوطني "عمونا" حتى الليلة لإخلائها

الجيش يمهل مستوطني "عمونا" حتى الليلة لإخلائها

منح الجيش الإسرائيلي، مهلة مدتها 48 ساعة لمستوطني 'عمونا' لإخلائها، تنفيذًا لقرار المحكمة العليا، وأعلن انه بعد انتهاء المهلة لن بسمح بدخول أي شخص إلى المنطقة التي تقع على أراضٍ فلسطينية خاصة.

وبدأت المهلة يوم أمس الإثنين، وتنتهي منتصف ليل الثلاثاء الأربعاء، وطلب الجيش خلالها من المستوطنين إخلاء المنازل المتنقلة وأخذ كل ما يملكون من أثاث وأشياء أخرى، فيما يدعي المستوطنون انهم تسلموا الأمر اليوم، وبذلك يملكون 48 ساعة إضافية لأن نص الأمر يقضي بإخلاء البؤرة الاستيطانية خلال 48 ساعة من ساعة استلام الإخطار.

يشار إلى أنه في الأسابيع الأخيرة قدمت، بواسطة منظمة 'يش دين/ يوجد قانون' اعتراضات على اعتبار الأراضي في محيط 'عمونا' أنها 'أملاك غائبين'.

وبحسب صحيفة 'هآرتس'، فإن مصادر في وزارة القضاء، وبعد تقديم الاعتراضات، أقرت بأن الفحوصات الأولية لدعاوى الملكية تشير إلى أنها تتصل بالأراضي التي يجري الحديث عنها فعلا.

وكتب المحامي شلومي زخاريا من منظمة 'يش دين' أنه بعد عمليات استيضاح في قرية سلواد وباقي قرى المنطقة، تبين أن هناك أصحاب أراض آخرين يملكون هذه الأراضي.

وقبل أيام، أعلن مستوطنو 'عمونا' أنهم لن يخلوا البؤرة الاستيطانية من تلقاء أنفسهم، ودعوا المستوطنين كافة للاستعداد للمواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية ومنع إخلاء البؤرة الاستيطانية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص