اعتقال 6 فلسطينيين بشبهة سرقة حاسوب عسكري لضابط

اعتقال 6 فلسطينيين بشبهة سرقة حاسوب عسكري لضابط

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الإثنين، ستة شبان من الضفة الغربية والقدس المحتلة والنقب، تنسب لهم شبهات اقتحام منازل في منطقتي المركز والجنوب، منها منزل الرئيس السابق لشعبة القوى البشرية في الجيش الإسرائيلي، الضابط حجاي تبلينسكي، حيث تم سرقة حاسوبه العسكري الخاص والذي لم يتم العثور عليه حتى الآن على الرغم من تنفيذ الاعتقالات.

وفي حينه، خضع الضابط حجاي تبلينسكي للتحقيق بعد سرقة عدة أغراض من بيته، وبينها حاسوب نقال عسكري، احتفظ فيه بوثائق عسكرية وربما معلومات عسكرية حساسة. كذلك سرق من بيت هذا الضابط سيارة.

وقدم الضابط فور اقتحام منزله وسرقة حاسوبه العسكري استقالته من الخدمة العسكرية، بعد أن تحمل مسئولية تقصيره في قضية سرقة الحاسوب الذي يعتقد بأنه يحتوي على مواد بالغة السرية.

وأتى قراره استباقا لقرار كان سيتخذه رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، غادي آيزنكوت، بوقفه عن أداء مهام منصبه أو بتجميده مؤقتا.

وتقضي التعليمات العسكرية في الجيش الإسرائيلي بمنع إبقاء الحواسيب في المركبات العسكرية أو في البيوت الشخصية، خشية السرقة.

يذكر أنه في حالات كثيرة تمت فيها سرقة حواسيب نقالة أو حقائب تحتوي على وثائق سرية في الماضي أدت إلى إقالة ضباط من مناصبهم، وقيام الشرطة العسكرية بفتح تحقيقات ضدهم.

ومنذ عام 2015، تم التبليغ عن أربعة حوادث سرقة لمعدات عسكرية وحواسيب وهواتف خليوية من ضباط بالجيش الإسرائيلي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018