"شاس" ويحيموفتش في "قائمة موحدة" لانتخابات الهستدروت

"شاس" ويحيموفتش في "قائمة موحدة" لانتخابات الهستدروت

أعلنت كتلة 'شاس' في الهستدروت عن دعمها لعضو الكنيست، شيلي يحيموفتش في التنافس على رئاسة النقابة في الانتخابات المزمع إجراؤها في 23 أيار/مايو المقبل.

وأفادت مصادر إسرائيلية بأن رئيس حزب 'شاس'، وزير الداخلية في حكومة نتنياهو الحالية، أرييه درعي، ورئيسة كتلة 'البيت الاجتماعي'، رئيسة حزب 'العمل' السابقة، شيلي يحيموفتش، وقّعا، أول من أمس الخميس، اتفاقية القائمة الانتخابية برئاسة يحيموفتش، وعلى أن يكون 'المكان الرابع'، في كافة القوائم الموحدة، من حصة 'شاس'.

ووفق معطيات اليوم، يبدو أن التنافس على رئاسة 'الهستدروت' سينحصر بين كتلتين رئيسيتين؛ الأولى يرأسها الرئيس الحالي، آفي نيسانكورين، والثانية برئاسة يحيموفيتش، علماً أن الأخيرة في مواجهة 'مشكلة دستورية' حول مدى أحقيتها برئاسة كتلة 'البيت الاجتماعي'.

وبحسب مصادر متابعة، من شأن 'الصفقة' الحالية مع 'شاس' أن تحدث 'تحريك لموازين القوى' داخل الهستدروت.

وفي السياق، نقلت مصادر صحافية عن أرييه درعي قوله، بعيد توقيع الإتفاقية، 'تجمعنا مع يحيموفتش وجهات نظر متشابهة حول القضايا لاجتماعية. التعاون بين كتلتي شاس والبيت الاجتماعي سيكون خبراً جيداً لكافة العاملين في إسرائيل'، على حد تعبيره.

بدورها قالت يحيموفتش، 'نحن و شاس يجمعنا طيف واسع من القضايا والمسائل الاجتماعية. والاتفاق الحالي سوف يقربنا على كافة الأصعدة المتعلقة بقطاع العاملين، وسوف يثبت أن الأجندة الاجتماعية يجب أن تبقى على رأس سلم الأولويات. هذا الاتفاق سوف يضمن لنا الانتصار في الانتخابات'.