ترامب يرفض عرضا إسرائيليا بتأجيل زيارته إلى مطلع حزيران

ترامب يرفض عرضا إسرائيليا بتأجيل زيارته إلى مطلع حزيران

قالت مصادر غربية إن إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، رفضت اقتراحا إسرائيليا لتأجيل جولته الشرق أوسطية إلى حزيران/يونيو المقبل، تزامنا مع الذكرى الخمسين لحرب 1967.

وقالت المصادر لصحيفة "الحياة" اللندنية إن الجانب الإسرائيلي اقترح تعديل مواعيد الزيارة، التي يتوقع أن تكون في الثاني والعشرين من أيار/مايو الجاري، إلى بداية حزيران/يونيو تزامنا مع ذكرى حرب 1967.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن البيت الأبيض رفض هذا الاقتراح لسببين، أولهما لأن هذا التوقيت يضر بالموقف الأميركي ويضعه في موقع منحاز جداً إلى تل أبيب؛ والثاني لأن جولة ترامب الأوروبية للمشاركة في قمتي حلف شمال الأطلسي ومجموعة السبع هي الأساس.

وادعت المصادر أن محطة السعودية والتحضيرات لها هي الأساس في الجولة، حيث يتوقع أن يجتمع ترامب في الرياض بقادة في دول مجلس التعاون الخليجي ومنظمة التعاون الإسلامي. وأضافت أن التحضيرت لزيارة الرياض قد جرى الإعداد لها منذ عدة شهور بتنسيق رفيع المستوى بين الجانبين.

يشار إلى أن المحطة الأولى لترامب ستكون السعودية، ومن هناك يتجه إلى إسرائيل، وبعد ذلك يتوجه إلى الفاتيكان، حيث يلتقي البابا فرانسيس في الرابع والعشرين من أيار/مايو.

علاوة على ذلك، فإن زيارة ترامب إلى السعودية تكتسب أهمية خاصة، وذلك على خلفية تأكيد مصادر مطلعة أن واشنطن تعمل لإبرام عقود مبيعات أسلحة بعشرات المليارات من الدولارات مع السعودية بعضها جديدة والبعض الآخر قيد الإعداد بالفعل.

وتأتي هذه الصفقة في أعقاب تعهدات ترامب بتحفيز بتحفيز الاقتصاد الأميركي بتوفير المزيد من الوظائف في قطاع التصنيع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018