نتنياهو: عدم نقل السفارات للقدس يعزز أوهام الفلسطينيين

نتنياهو: عدم نقل السفارات للقدس يعزز أوهام الفلسطينيين
(أ.ف.ب)

وصف رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بعدم نقل السفارة الأميركية للقدس، حاليا، بأنه قرار 'مخيب للآمال'.

واعتبر في بيان صادر عن مكتبه،  بعد ظهر اليوم الخميس، أن استمرار بقاء السفارات الأجنبية خارج القدس "يبعد السلام، كونه يساهم في إحياء الوهم الفلسطيني بأن لا علاقة للشعب اليهودي ودولته بالقدس'.

وكرر أن موقف إسرائيل 'الثابت هو أن السفارة الأميركية، والسفارات الأجنبية الأخرى، ينبغي أن تكون في القدس، عاصمتنا الأبدية'.

وأضاف: 'ورغم خيبة الأمل من عدم نقل السفارة في هذا الوقت، تعرب إسرائيل عن تقديرها لتصريحات ترامب حول الصداقة والالتزام بنقل السفارة في وقت لاحق'.

السلطة الفلسطينية: خطوة لتعزيز فرص السلام

ومن جهته، قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن 'قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بعدم نقل السفارة الأميركية، خطوة إيجابية هامة ستعزز فرص تحقيق السلام'.

وأضاف أبو ردينة في تصريح له، مساء اليوم الخميس، أن 'هذا القرار يؤكد على جدية الإدارة الأميركية في مساعيها نحو السلام، وبناء جسور الثقة، خاصة بعد قمة الرياض الناجحة ولقاءات الرئيس، محمود عباس، مع الرئيس ترامب'.

وتابع 'نحن على استعداد لمواصلة العمل مع الرئيس ترامب، وإدارته للوصول إلى السلام العادل والدائم'.