سفارة الاتحاد الأوروبي في تل أبيب ترد على تصريحات نتنياهو

سفارة الاتحاد الأوروبي في تل أبيب ترد على تصريحات نتنياهو
(أ ف ب)

'تفاعلت' سفارة الاتحاد الأوروبي في تل أبيب مع الدعوة التي وجهها رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، لإزالة ما وصفها بـ 'الشروط الأوروبية' لتطوير العلاقات مع إسرائيل.

وكان نتنياهو قال في تصريحات، أمس الأربعاء، إن أوروبا 'تتأمر على أمنها عندما تتأمر على إسرائيل'، معتبرا أن وضع الاتحاد الأوروبي شروطا سياسية وربطها بالقضية الفلسطينية، في علاقاته مع إسرائيل، "تصرف جنوني"، وأن الاتحاد الأوروبي هو 'المنظمة الدولية الوحيدة التي تضع شروطا لتطوير علاقاتها مع إسرائيل'، على حد قوله

وجاءت تصريحات نتنياهو هذه في اجتماع مغلق في بودابست بحضور رؤساء حكومات هنغاريا وتشيكيا وبولندا وسلوفاكيا، طلب فيها من رؤساء هذه الدول الأربع 'تقديم المساعدة لإسرائيل داخل مؤسسات الاتحاد الأوروبي' من أجل إزالة اشتراط تطوير العلاقات مع اسرائيل بالتقدم في عملية السلام مع الفلسطينيين.

وفي تغريدة لسفارة الاتحاد الأوروبي على تويتر، اليوم الخميس، جاء أن 'الاتحاد الأوروبي لديه علاقات عميقة ومتشعبة مع إسرائيل أكثر من مع أي بلد آخر، اقتصاديًا وسياسيًا، ولكن تطويرها يجب أن يقوم على القييم المشتركة، بما في ذلك احترام القانون الإنساني الدولي واتخاذ الخطوات اللازمة لتجسيد حل الدولتين.'

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018