إسرائيل تنوي دفع تعويضات لعائلة الطبيب الأردني

إسرائيل تنوي دفع تعويضات لعائلة الطبيب الأردني
الشرطة الأردنية في محيط السفارة في عمان (أ ف ب)

تنوي إسرائيل دفع تعويضات لعائلة الطبيب الأردني، بشار حمارنة، الذي قتل بنيران حارس أمن السفارة الإسرائيلية في عمان الأحد الماضي.

وبحسب صحيفة "معاريف" الصادرة صباح اليوم، الأربعاء، فإنه قد جرت اتصالات أولية بهذا الشأن، ألمح فيها ممثلو إسرائيل أمام نظرائهم الأردنيون بأنهم سيدرسون بشكل إيجابي هذه الإمكانية فور انتهاء الأزمة، وعودة موظفي السفارة إلى إسرائيل، وبضمنهم حارس السفارة الذي أطلق النار.

وكتبت الصحيفة أن د. حمارنة هو صاحب المبنى المؤجر للسفارة، وأن اتفاقية الاستئجار قد وقعت قبل سنوات كثيرة، مضيفة أن علاقة موظفي السفارة بالطبيب كانت جيدة.

وكتب يوسي ميلمان في هذا السياق أنه في العام 1997 دفعت الأردن تعويضات، بأمر مباشر من الملك حسين الراحل، لعائلة سبع إسرائيليات قتلن على يد جندي أردني خلال جولة قرب الحدود مع الأردن.

وأضاف أنه في أعقاب تلك الحادثة وصل الملك حسين في زيارة خاصة إلى إسرائيل، واجتمع خلالها مع عائلات القتيلات الإسرائيليات، واعتذر عما حصل، وأصدر تعليمات بدفع تعويضات.