مكتب الليكود يصادق على معارضة قيام دولة فلسطينية

مكتب الليكود يصادق على معارضة قيام دولة فلسطينية
ألكين ونتنياهو أثناء المغادرة لروسيا (لاعام)

صادق مكتب حزب 'الليكود'، مساء أمس الثلاثاء، بغالبية كبيرة على معارضة قيام دولة فلسطينية غرب نهر الأردن.

يشار إلى أن 'مكتب الليكود' هو مؤسسة مؤتمنة على القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية على جدول أعمال الحزب. ويتألف من أعضاء الكنيست من الكتلة، ورؤساء البلديات ورؤساء فروع الليكود. ويقتصر دورها على تقديم التوصيات، ويترأسها حاليا الوزير زئيف إلكين.

وكان قد اجتمع مكتب الليكود، مساء أمس الثلاثاء، في مستوطنة 'أرئيل' في الضفة الغربية.

وصادق المكتب بغالبية ساحقة، 33 مقابل معارضة 3، على اقتراح يعيد التذكير بقرار مركز الليكود من العام 2002، والذي يعارض إقامة دولة فلسطينية غربي نهر الأردن، والذي قاده في حينه بنيامين نتنياهو مقابل رئيس الحكومة في حينه أرئيل شارون.

ويدعو القرار الجديد منتخبي الليكود إلى معارضة المبادرات السياسية، بما فيها المبادرة العربية والمبادرة الفرنسية، والتي تهدف إلى العودة إلى حدود 1967، إضافة إلى معارضة إخلاء مستوطنات وتقسيم القدس وعودة اللاجئين.

ويدعو القرار أيضا إلى تفعيل أدوات ضغط على السلطة الفلسطينية لمنع نشاطها في المنظمات الدولية، مثل اليونيسكو والأمم المتحدة.

كما يقترح القرار الاستعداد لإمكانية انهيار السلطة الفلسطينية بعد انتهاء ولاية محمود عباس في رئاسة السلطة.

يشار إلى أنه من المتوقع أن يجتمع مركز الليكود لمناقشة اقتراح قرار قدم من قبل أكثر من 800 من أعضاء مركز الليكود من كافة أنحاء البلاد. ويتضمن اقتراح القرار 'الحق في إحلال القانون الإسرائيلي على المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية، وحق البناء بشكل حر في المستوطنات فيها'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018