تعيين عميكم نوركين قائدا لسلاح الجو الإسرائيلي

تعيين عميكم نوركين قائدا لسلاح الجو الإسرائيلي
توضيحية (أ ف ب)

قرر رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، غادي آيزنكوت، اليوم الخميس، منح مهمة قيادة سلاح الجو الإسرائيلي للواء عميكم نوركين خلفا للواء أمير إيشل، الذي أنهى مهام منصبه بعد خمس أعوام في منصبه وبعد 40 عاما خدمة بالجيش.

وتم الإعلان رسميا عن التعيين من خلال مراسيم احتفالية أجريت في مقر وزارة الأمن في تل أبيب، بمشاركة قادة الجيش ووزير الأمن أفيغدور ليبرمان وأعضاء هيئة الأركان العامة بالجيش.

وأشغل قائد سلاح الجو الجديد نوركين، العديد من المناصب القيادية بالجيش، وآخرها كان رئيسا لقسم التخطيط في الجيش، حيث أكد من خلال خطابه في المراسيم، حجم التحديات التي تواجه سلاح الجو الإسرائيلي، لافتا إلى أن سلاح الجو وخلال السنوات المقبلة سيستحدث الكثير من آليات العمل وسيعمد على استيعاب المزيد من القدرات التي تتماشى وحجم المسؤولية والتحديات، مبينا أنه سيعمل من خلال تعزيز التعاون والشراكة مع كافة أذرع الجيش وأقسامه.

بدوره، وزير الأمن أفيغدور ليبرمان، الذي أشاد بدور قائد سلاح الجو المنتهية ولايته ودوره في تدعيم مكانة سلاح الجو وتوظيفه في خدمة الأمن القومي الإسرائيلي، مبينا أن السنوات التي تولى خلالها إيشيل قيادة سلاح الجو، كانت سنوات معقدة وتمزيت بالكثير من التحديات وكذلك الإنجازات.

وخاطب وزير الأمن قائد سلاح الجو الجديد بالقول: "تباشر مهامك وأمامك الكثير من التحديدات التي علينا أن نواجهها معا، وأنت مطالب بمواصلة العمل من أجل أن يبقى سلاح الجو الإسرائيلي صاحب الذراع الأطول".

أما رئيس هيئة الأركان بالجيش، غادي آيزنكوت، تطرق خلال كلمته إلى حادث تحطم طائرة "الأباتشي" في القاعدة العسكرية "ريمون" بالنقب، لافتا إلى أن الامتحان الحقيقي للقيادة يكون بمثل هذه الأحداث، مشيدا بدور سلاح الجو الذي سيعمل على تقصي الحقائق ومعرفة أسباب الحادث وتفادي مثل هذه الحوادث مستقبلا.

وقال قائد سلاح الجو المنتهية ولايته إيشيل: "لدينا قدرات وإمكانيات غير مسبوقة والتي تشكل حجر الأساس لاستحداث التغييرات الإستراتيجية المتعلقة بأمن إسرائيل، فإنجازات التي حققناها في السنوات الأخيرة بلا شك هي ثمرة جهود وعمل لمن سبقنا بهذا المنصب، الذي دأب على الاهتمام أيضا بإعادة بناء سلاح الجو بما يتناسب والتطورات والمستجدات".

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019