رحوفوت: الاشتباه بمحتوى حقيبة سائح باكستاني بأنها عبوة ناسفة

رحوفوت: الاشتباه بمحتوى حقيبة سائح باكستاني بأنها عبوة ناسفة
صورة أرشيفية (أ.ف.ب.)

أغلقت الشرطة الإسرائيلية محطة القطارات في مدينة رحوفوت اليوم، الأربعاء، في أعقاب الاشتباه بوجود عبوة ناسفة. وهرعت إلى المكان قوات كبيرة من الشرطة، التي أغلقت المنطقة، كما حضر إلى المكان خبراء المتفجرات، وتم إيقاف حركة القطارات.

وفي أعقاب ذلك نفت الشرطة التخوف من وجود عبوة ناسفة، لكن ساد منطقة المحطة ازدحامات سير كبيرة.

وقالت الشرطة إنه تم إخلاء محطة القطارات في أعقاب حدث غير عادي، وأن يجري التحقيق حاليا في الاتجاهين الجنائي والقومي، لكن الشرطة أصدرت أمر حظر نشر على تفاصيل الحدث لمدة 30 يوما.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أنه تم العثور على الجسم المشتبه بأنه عبوة ناسفة بحوزة مواطن عربي، الذي جرى اعتقاله، لكن تبين لاحقا أن الحديث يدور عن سائح بريطاني من أصل باكستاني وأن الشرطة فتشت حقيبته.  

وبحسب تقارير إعلامية، فإن هذا السائح جاء إلى إسرائيل برفقة صديق إسرائيلي يدرسان سوية في أوروبا، وخلال وضعها في جهاز المسح الضوئي تبين أنه بداخلها هاتف محمول ووعاء ومسامير. وعندما سئل السائح عن محتويات حقيبته أجاب أنه لم يوضبها بنفسه وإنما صديقه وضبها. وبعد أن فحصها خبير متفجرات تم التأكد من أن الحقيبة لا تحتوي على مواد متفجرة.

 

 

 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019