تجديد ضخ الغاز الطبيعي من حقل "تمار"

تجديد ضخ الغاز الطبيعي من حقل "تمار"
من الأرشيف

تجدد ضخ الغاز من حقل الغاز "تمار"، صباح اليوم إلى زبائن "شراكة تمار". وحصلت شركة الكهرباء على الغاز بمستويات منخفضة، ومن المتوقع أن تعود إلى المستويات العادية يوم غد الخميس.

وقالت "شراكة تمار"، صباح اليوم، أنه تم تجديد ضخ الغاز من حقل "تمار"، ويجري عمل منصة الغاز كالمعتاد.

وأضافت أنه يتم ضخ نصف كمية الغاز القصوى، ومن المتوقع أن تزداد الكمية التي يتم ضخها من المنصة إلى الشاطئ بشكل تدريجي حتى يوم غد، لتعود إلى المستوى الأقصى.

وقالت وزارة الطاقة، يوم أمس الثلاثاء، إنه من المتوقع، في المرحلة الأولى، تزويد نصف الكمية العادية، وبعد انتهاء عمليات الصيانة المخططة مسبقا، يوم غد الخميس، ستعود إلى الكمية المعتادة.

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن تتجدد عمليات الصيانة، الأسبوع القادم، ما يؤدي إلى انخفاض كمية الغاز مرة أخرى إلى نصف الكمية المعتادة.

يشار إلى أن تجديد عمل المنصة واستخراج الغاز الطبيعي يأتي بعد استكمال عمليات الصيانة التي أجريت على المنصة منذ أن اكتشف، قبل ستة أيام، شرخ في أنابيب نظام التهوية. وفي أعقاب ذلك تم استيراد قطع غيار من تكساس في الولايات المتحدة، كما استمرت علميات التحديث والصيانة المخطط لها قبل اكتشاف الخلل.

ويشكل مثل هذا الخلل مسا بصورة الشركة المزودة للغاز، حيث لم تتكمن من ضمان تدفق الغاز. واعتبر ذلك، بحسب التقارير الإسرائيلية، تأكيدا على ضرورة تشجيع تعدد مصادر الطاقة، وأهمية تطوير حقول أخرى للغاز الطبيعي، وتوفير عدة أنابيب لضخ الغاز، لتجنب تعطيل تدفق الغاز نتيجة خلل في حقل واحد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018