بينيت يطالب بوقف تحويل أموال الضرائب للفلسطينيين

بينيت يطالب بوقف تحويل أموال الضرائب للفلسطينيين
بينيت (أ.ف.ب.)

طالب رئيس حزب "البيت اليهودي" اليميني المتطرف ووزير التربية والتعليم الإسرائيلي، نفتالي بينيت، اليوم الثلاثاء، بإجراء تصويت في المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابينيت) وبشكل فوري على وقف تحويل إسرائيل أموال الضرائب إلى السلطة الفلسطينية، على خلفية المصالحة الفلسطينية بين حركتي حماس وفتح. وبرر بينيت مطلبه هذا بمعاقبة الفلسطينيين على انضمامهم للانتربول واجتماع الحكومة الفلسطينية، برئاسة رامي الحمد الله، في غزة اليوم.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن بينيت، العضو في الكابينيت، قوله إن "على إسرائيل أن تتوقف عن كونها الصراف الآلي للإرهاب. والحديث ليس عن مصالحة فلسطينية وإنما عن انضمام أبو مازن (الرئيس الفلسطيني محمود عباس) إلى منظمة إرهابية دموية. وتحويل أموال إلى حكومة حماس أشبه بتحويل أموال من إسرائيل إلى داعش. وسنتلقى صواريخ تطلق علينا مقابل هذه الأموال".

ودعا بينيت إلى وضع ثلاثة شروط وأن تكون هذه "خطوط حمراء" قبل تحويل أموال الضرائب، وهي إعادة جثتي الجنديين شاؤول أورون وهدار غولدين المحتجزتين في غزة، واعتراف حماس بإسرائيل، ووقف ما وصفه بـ"التحريض" ووقف دفع السلطة مخصصات للأسرى في سجون الاحتلال.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018