رئيس أركان الجيش الإيراني "يحذر" ونتنياهو يهاتف بوتين

رئيس أركان الجيش الإيراني "يحذر" ونتنياهو يهاتف بوتين
(رويترز)

اعتبر وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، أن ما جاء على لسان رئيس أركان الجيش الإيراني، الجنرال محمد باقري، خلال زيارته إلى دمشق اليوم الأربعاء، من أنه "ليس مقبولا" أن تنتهك إسرائيل المجال الجوي السوري والأراضي السورية "في أي وقت تشاء"، اعتبرها بمثابة "الإثبات" على أن إيران تسعى لتهديد إسرائيل من سورية.

وكانت وكالة "سانا" الرسمية نقلت عن رئيس أركان الجيش الإيراني قوله إنه يزور العاصمة السورية "للتأكيد على التنسيق والتعاون بمواجهة أعدائنا المشتركين من الصهاينة والإرهابيين"، على حد وصفه.

كما نقلت عنه قوله إنه "لا يجوز دخول أي قوة أو تشكيلات مسلحة إلى أراضي دولة أخرى دون موافقتها وكل ما يخالف ذلك يكون معتديا"، مشيرا إلى "رفض بلاده لاعتداءات العدو الصهيوني بريا وجويا على سورية".

ونقلت "القناة الثانية" عن ليبرمان قوله في سياق "رده" على تصريحات باقري، "سوف نستخدم كافة الوسائل التي بحوزتنا كي لا نسمح لإيران بتثبيت وجودها على الأرض وتهديد إسرائيل من سورية".

وجاءت تصريحات ليبرمان خلال "جولة نفذها اليوم في مستوطنة "عميحاي"، الذي يجري بناؤها كبديل للمستوطنين الذين تم اخلاؤهم من مستوطنة "عمونا".

نتنياهو يهاتف بوتين

وفي السياق، أفاد الكرملين، اليوم الأربعاء، بأن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بحث هاتفيا مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، "برنامج إيران النووي".

ونقلت "رويترز" عن بيان للكرملين أن "الزعيمين بحثا كذلك، في الاتصال الذي جاء بمبادرة من الجانب الإسرائيلي، الوضع في سورية واستفتاء أكراد العراق".

بدورها، ربطت التقارير الإعلامية الإسرائيلية في تغطيتها للاتصال الهاتفي مع بوتين الذي بادر إليه نتنياهو، بالتصريحات التي أدلى بها رئيس أركان الجيش الإيراني في دمشق.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018