استطلاع: 51% من اليهود العلمانيين يتوقعون حربا أهلية بإسرائيل

استطلاع: 51% من اليهود العلمانيين يتوقعون حربا أهلية بإسرائيل
اليمين يلبس رئيسة المحكمة العليا ناؤور زيا نازيا

قال 51% من اليهود في إسرائيل إنهم لا يعتقدون أن حربا أهلية ستنشب في إسرائيل، لكن 51% من اليهود العلمانيين يعتقدون أن حربا كهذه يمكن أن تنشب، وأيد هذا الرأي 25% من اليهود المتدينين. جاء ذلك في استطلاع نشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم، الجمعة، بمناسبة اقتراب الذكرى السنوية الثانية والعشرين لاغتيال رئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق، إسحق رابين، على أيدي اليميني المتطرف يغئال عمير.

ووفقا للاستطلاع، فإن 46% من الجمهور الإسرائيلي يعتقد أن التعامل مع الخلافات السياسية في إسرائيل في الوقت الحالي، مشابه للتعامل مع خلافات كهذه في الفترة التي سبقت اغتيال رابين.

ورأى 45% من المستطلعين أن الصراعات الداخلية تشكل خطرا على المجتمع الإسرائيلي أكثر من الصراعات الخارجية، واعتبر 53% أن تغيير هذا الوضع سيحدث بفضل التربية على القيم منذ سن صغيرة.

وقال 73% من المستطلعين إنهم مقتنعون بأن لقاءات بين جماهير مختلفة، اليهود والعرب، المتدينين والعلمانيين، مهمة من أجل منع الصراعات بشكل كبير وحتى كبير جدا، لكن 78% أكدوا أنهم لم يشاركوا خلال السنة الأخيرة بلقاءات من هذا القبيل.

وشددت أغلبية كبيرة مؤلفة من 73% من المستطلعين على أن تفوهات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ووزرائه، وهي تفوهات يمينية متطرفة، تؤثر بشكل كبير وحتى كبير جدا على أجواء التقاطب الحاصل داخل المجتمع الإسرائيلي.