وزير إسرائيلي يتوعد إيران بإزالتها من الوجود

وزير إسرائيلي يتوعد إيران بإزالتها من الوجود
يسرائيل كاتس (صورة من الأرشيف)

عاد وزير المواصلات والاستخبارات الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، وتوعد إيران برد يزيلها من الوجود، على حد تعبيره، داعيا لمواصلة العمل من أجل منعها من حيازة سلاح نووي إلى الأبد.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن كاتس قوله في مؤتمر عقد بمدينة القدس المحتلة، اليوم الخميس، في ذكرى مرور 100عام على وعد بلفور المشؤوم، إن "إسرائيل لديها المقدرة لإزالة إيران من الوجود في حال استمرت بتهديد الوجود الإسرائيلي".

وقال الوزير الإسرائيلي إنه "في كل دور عبر التاريخ يظهر إرهابيون في مهمة لتدمير الدولة اليهودية، ويفشلون. وفي الدور الحالي، من تقمص هذا الدور هم الإيرانيون"، على حد وصفه.

وأضاف: "إنني أحذر خامنئي وروحاني والسليماني: إذا ما استمريتم في مساعيكم لتقويض وجود دولة إسرائيل، سوف تختفون بأسرع مما قد تظنون.. لدينا ما يكفي من الإمكانيات، ومن يهددنا سيدفع الثمن الكامل".

كما عاد وكرر التصريحات الإسرائيلية المعنلة بخصوص محاولات إيران امتلاك السلاح النووي، وقال: "لن نسمح أبدا لإيران بامتلاك أسلحة نووية. ويجب علينا أن نقطع دابر هذا المحور الإرهابي الشيعي الذي تولد إثر الحرب في سورية".

وفي سياق تطرقه إلى "الاتفاق النووي" مع إيران الذي وقعته الدول الست، الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وألمانيا وبريطانيا، دعا كاتس إلى "زيادة الضغوطات على الأخيرة لجعلها تلتحق بموقف الإدارة الأميركية، وتعلن هي أيضا رفضها للاتفاق النووي الإيراني، ومنعها من حيازة الأسلحة النووية".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018